Accessibility links

واشنطن تفرض عقوبات على وزيرين تركيين


مبنى وزارة الخزانة الأميركية

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية الأربعاء فرض عقوبات على وزيري العدل والداخلية التركيين عبد الحميد غول وسليمان سيولو بسبب دورهما في احتجاز القس الأميركي أندرو برانسون.

وتقضي هذه العقوبات بتجميد أصول وممتلكات المسؤولين التركيين ومنع أي مواطن أميركي من التعامل معهما.

المتحدثة باسم البيت الأبيض ساره ساندرز قالت من جانبها عن برانسون "نعتقد أنه كان ضحية معاملة ظالمة وغير مبررة من جانب الحكومة التركية".

وكان مراسل "الحرة" في تركيا أفاد في وقت سابق الأربعاء بأن الليرة التركية هبطت إلى مستوى قياسي وتشهد تراجعا تاريخيا جديدا إثر التوتر بين تركيا والولايات المتحدة وترقب عقوبات اقتصادية أمريكية ضد تركيا، إذ وصلت قيمة الدولار الواحد إلى خمس ليرات تركية.

لقاء مرتقب بين بومبيو وأوغلو

وقد أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الوزير مايك بومبيو تحدث هاتفيا الأربعاء إلى نظيره التركي مولود تشاوش أوغلو على أن يجتمع به هذا الأسبوع في سنغافورة للمطالبة بالإفراج عن القس برانسون.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر ناورت "ينبغي رفع الإقامة الجبرية عن (برانسون) وإعادته إلى منزله".

ونقل الوزير بومبيو الذي يتوجه إلى سنغافورة للمشاركة الجمعة والسبت في اجتماعات إقليمية، عن الرئيس دونالد ترامب، أن العقوبات بحق الوزيرين التركيين هي "الإجراء الملائم" ردا على "رفض" الإفراج عن القس.

XS
SM
MD
LG