Accessibility links

مصر تودع طبيبة 'الغلابة'


الطبيبة هبة خفاجي

توفيت الطبيبة المصرية هبة خفاجي التي عرفت باسم "طبيبة الغلابة" إثر تعرضها لنوبة قلبية مفاجئة الاثنين.

وكانت الراحلة هبة (30) عاما، طبيبة أورام في القصر العينى. وينقل أن الأمل لم يكن ليفارقها، وابتسامتها لم قط تغادر محياها.

حزن على وفاتها ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي. وكتب أصدقاؤها قصصا عنها أو وعن مواقف حصلت لهم معها.

وأعاد مغردون نشر وصية الطبيبة هبة، التي طلبت فيها تقديم العصير "بلاش شغل شاي وقهوة و مياة.. وبلاش نكد دي مش شخصيتي .. عاوزة اكتبها والزمهم بيها".

وعرف عن هبة أنها كانت محاربة من أجل مساعدة الناس، إذ كانت تنشر قوائم بالأدوية غير المتوفرة في المستشفيات، وتناضل من أجل علاج أي حالات مرضية مزمنة تواجه مشاكل في التأمين أو غيرها.

وأسست الطبيبة جمعية "روح" الخيرية من أجل العمل التطوعي.

ونشر الممثل المصري صلاح عبدالله يعزي بـ"الملاك هبة خفاجي".

ونشر رسم يمثل هبة حسب ما يرى أحد المغردين.

إحدى الناشطات تدعو الجميع لأن يتعلم من هبة كيف أن الطب رسالة وليس "صنعة" على حد تعبيرها.

XS
SM
MD
LG