Accessibility links

طائرة بوتفليقة تصل الجزائر


طائرة الرئيس الجزائري في مطار جنيف الأحد

قالت وسائل إعلام جزائرية إن طائرة تقل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة هبطت الأحد في مطار بوفاريك العسكري جنوب غربي العاصمة الجزائر.

وكانت الطائرة غادرت جنيف في وقت سابق وسط تكهنات بأنها تقل الرئيس الجزائري.

وانتشرت قوات الأمن في محيط المطار والقصر الرئاسي.

وتشهد الجزائر احتجاجات ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة.

تحديث 17:10 ت.غ

قالت وكالات أنباء ووسائل إعلام مختلفة الأحد إن طائرة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة غادرت مطار جنيف عائدة إلى الجزائر.

وكان بوتفليقة، الذي يواجه احتجاجات حاشدة في الجزائر، يعالج في مستشفى بجنيف خلال الأسبوعين الماضيين.

طائرة الرئيس الجزائري في مطار جنيف الأحد
طائرة الرئيس الجزائري في مطار جنيف الأحد

وعادت الطائرة الحكومية الجزائرية التي نقلت الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى سويسرا للعلاج قبل أسبوعين إلى جنيف الأحد.

ولم تعلن الحكومة الجزائرية فورا هدف عودة الطائرة، لكن وكالة رويترز قالت إن ذلك بغرض عودة بوتفليقة إلى البلاد الأحد.

وكان تطبيقان لتتبع حركة الطائرات قد أظهرا أن الطائرة الحكومية الجزائرية التي نقلت بوتفليقة إلى جنيف الشهر الماضي للعلاج غادرت المجال الجوي الجزائري في وقت سابق يوم الأحد واتجهت شمالا.

طائرة الرئيس الجزائري في مطار جنيف الأحد
طائرة الرئيس الجزائري في مطار جنيف الأحد

ويتولى بوتفليقة السلطة منذ 1999، ونادرا ما شوهد علنا منذ إصابته بجلطة دماغية في 2013.

وأثارت إعادة ترشحه لولاية خامسة في الانتخابات الجزائرية، التي ستجري في 18 نيسان/أبريل، موجة احتجاجات غاضبة قادها الشباب الذين دعوا الرئيس للتنحي.

ورغم أن مكتب بوتفليقة أكد أن الرئيس توجه إلى سويسرا لإجراء فحوصات طبية روتينية، إلا أن هناك تكهنات بأن حالته الصحية متدهورة.

مستشفى جنيف الذي أجرى فيه بوتفليقة فحوصات
مستشفى جنيف الذي أجرى فيه بوتفليقة فحوصات

والسبت قدّمت محامية سويسرية التماسا الى محكمة مختصة تطالب فيه بوضع الرئيس الجزائري تحت الوصاية حفاظا على سلامته الشخصية.

وقالت المحامية ساسكيا ديتيشايم، رئيسة الفرع السويسري في منظمة "محامون بلا حدود"، في الالتماس الذي لم تقدّمه باسم المنظمة، إن الوضع "الصحي الهش" لبوتفليقة يجعله عرضة لـ"التلاعب" من جانب المقرّبين منه.

XS
SM
MD
LG