Accessibility links

الشرطة تتهم سموليت بالادعاء الكاذب


الممثل التلفزيوني جوسي سموليت

اتهمت الشرطة الأميركية الممثل التلفزيوني المعروف جوسي سموليت، بـ "الكذب" بعد البلاغ الذي تقدم به في شيكاغو والذي ادعى فيه تعرضه لتهديد عنصري بسبب لونه وميوله المثلية.

وكانت الحادثة أثارت الجدل في الولايات المتحدة خلال الأيام الماضية، حتى أن الرئيس دونالد ترامب علّق على الحادث ووصفه بـ"المخيف".

وقد أبلغ سموليت في 29 كانون الثاني/ يناير، الشرطة بأن رجلين تعرضا له بالضرب وأطلقا شتائم عنصرية تنم عن كره المثليين، كما زعم سموليت أن الرجلين اعتديا عليه جسديا.

وغرد الناطق باسم شرطة شيكاغو أنطوني غوغلييلمي على "تويتر"، "جوسي سموليت أصبح رسميا مشتبها به في تحقيق جنائي، لتقديمه بلاغا كاذبا للشرطة".

وأوضحت صحيفة "شيكاغو تريبيون"، أن الطريقة التي أعلنت من خلالها الحادثة "كانت مروعة لدرجة أن بعض المراقبين أظهروا القليل من الاهتمام في التحقق من التفاصيل الأولية لمزاعم سموليت".

وذكرت نيويورك تايمز الخميس نقلا عن شرطة شيكاغو أن سموليت "شعر بالضيق بسبب راتبه وسعى للدعاية لشخصه، وخطط هجوما زائفا على نفسه بعد أسبوع من كتابته خطاب تهديد" أرسله لنفسه.

الممثل التلفزيوني المعروف جوسي سموليت
الممثل التلفزيوني المعروف جوسي سموليت

وذكرت الشرطة أن الممثل في مسلسل "الإمبراطورية" استسلم للأمر الواقع وهو يواجه تهمة تقديم تقرير كاذب للشرطة.

وقال مراقب شرطة شيكاغو إيدي جونسون إن سموليت استفاد من الألم والغضب من العنصرية. وأضاف في مؤتمر صحافي في شيكاغو "أتمنى لو أن عائلات العنف المسلح في المدينة حصلت على هذا القدر من الاهتمام".

XS
SM
MD
LG