Accessibility links

دبي تفرج عن يخت ملياردير روسي


يخت الملياردير الروسي فرهاد أحمدوف

أمرت محكمة في دبي بالإفراج عن يخت فاخر يخص مليارديرا روسيا يخوض واحدا من أكبر نزاعات الطلاق تكلفة في العالم، فيما ستستمر الإجراءات القضائية حول مصير اليخت.

وأمر قاض في دبي بالإمارات العربية المتحدة بالإفراج عن يخت لرجل أعمال روسي معروف يخوض نزاع طلاق من بين الأكثر تكلفة في العالم.

ويتعلق الأمر بالملياردير الروسي فرهاد أحمدوف الذي خاض معارك قضائية ضد زوجته السابقة تاتيانا أحمدوفا في لندن العام 2016 وأمرته المحكمة العليا هناك بدفع غرامة مالية بلغت نحو 594 مليون دولار أميركي.

وبعد رفض الرجل دفع المبلغ المالي الذي يمثل 40 في المئة من ثروته التي جناها من تجارة النفط والغاز، أصدرت المحكمة الجنائية في بريطانيا قرارا يقضي بتجميد أصول الملياردير الروسي، وهو السبب وراء مصادرة يخته "لونا" في دبي.

وتقدر تكلفة اليخت بنحو 436 مليون دولار، وقد صمم في الأصل لرجل أعمال روسي آخر اسمه رومان إبراموفيتش قبل أن يشتريه أحمدوف عام 2014.

ويتكون اليخت الفاخر من تسعة طوابق على الأقل، وغرف تتسع لطاقم من 50 فردا، ومهبطين لطائرات الهليكوبتر، ومسبح ضخم.

وتقول رويترز أنها تحوز على وثائق تثبت أن "محكمة استئناف دبي قضت الأربعاء بأن قرار محاكم أدنى درجة في الإمارة بمصادرة اليخت كان خاطئا وسمحت له بمغادرة الميناء".

لكن دفاع أحمدوف وصف القرار بـ "الإجرائي فقط" وقال إن القضية أحيلت إلى محكمة أخرى في دبي.

يخت الملياردير الروسي فرهاد أحمدوف
يخت الملياردير الروسي فرهاد أحمدوف

محامو زوجة أحمدوف قلوا في بيان إن موكلتهم "ستواصل مطالبها أمام المحاكم في دبي... وقد نجحت في الحصول على أوامر إضافية في المحكمة الإنجليزية الخميس لضمان الحصول على لونا".

وبدأت أحمدوفا إجراءات الطلاق في بريطانيا العام 2012. ويقول أحمدوف إنه طلقها في روسيا عام 2000 لكن محاكم روسية وبريطانية عديدة لم تجد ما يثبت ذلك.

وتقدر مجلة فوربس إجمالي ثروة أحمدوف بنحو 1.4 مليار دولار. وأدرجت وزارة الخزانة الأميركية اسمه على قائمة للعقوبات تضم شركات روسية حكومية ومن يطلق عليهم النخبة الثرية المقربة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

XS
SM
MD
LG