Accessibility links

روبوت متحدث بوجه بشري


الروبوت فورهات

أطلقت شركة سويدية روبوتا يستطيع تغيير ملامح وجهه والتفاعل اجتماعيا بشكل واقعي مع الأشخاص.

ويدعى الروبوت "فورهات" وتسعى الشركة من خلاله إلى سد الفجوة ما بين الآلة والإنسان اعتمادا على الذكاء الاصطناعي.

ويستطيع "فورهات" العمل كمساعد شخصي مميز، إذ يمكنه إجراء الحديث ضمن مواضيع محددة سابقا، كما يمكنه تغيير سيناريوهات الحديث بما تتطلبه الحاجة.

ويمكن للروبوت الذي يأتي في شكل صندوق وله رأس من دون جسد، تغيير الوجه والمظهر بحسب ما تريد.

ويستخدم الجهاز تقنيات مختلفة تمكنه من الحديث والاستماع وحتى إظهار التعاطف ليقدم تجربة إجراء حديث كامل، بما يقدم وجها جديدا أكثر إنسانية للروبوتات.

وبحسب الموقع الإلكتروني للشركة المطورة يستطيع الروبوت تأدية أعمال مختلفة تتعلق بالمساعدة خاصة في المطارات أو الأسواق الكبرى أو المستشفيات وحتى الشركات.

ونشرت الشركة مقطعا ترويجيا مصورا للروبوت يظهر فيه تعاملا راقيا، إذ لا يميز بين إنسان وآخر.

XS
SM
MD
LG