Accessibility links

رقم قياسي لرائدة فضاء أميركية


كريستينا كوك- الصورة من "ناسا"

أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) تمديد مهمة رائدة الفضاء كريستينا كوك (40 عاما) في المحطة الفضائية الدولية إلى 11 شهرا.

وقالت إن كوك ستسجل ببقائها هذه المدة رقما قياسيا لأطول رحلة فضاء تقوم بها امرأة، وستحطم الرقم القياسي الذي سجلته رائدة الفضاء السابقة لدى ناسا بيغي ويستن التي قضت 288 يوما (أي أقل من 10 أشهر) في محطة الفضاء الدولية بين عامي 2016 و2017.

وقد سجلت أطول رحلة في الفضاء تقوم بها ناسا باسم رائد الفضاء سكوت كيلي الذي قضى 344 يوما ( أطول من 11 شهرا بقليل) على متن المحطة الدولية في الفترة بين 2015 و2016.

كوك عبرت عن فرحتها الشديدة بتمديد رحلتها في الفضاء، وقالت إن الأمر بمثابة "حلم أصبح حقيقة".

وقد وصلت كوك المحطة الفضائية الدولية في 14 آذار/مارس الماضي مع رائدي فضاء آخرين في مهمة كان يفترض أن تستغرق ستة أشهر.

ومن المقرر أن يعود فردي الطاقم الآخرين في تشرين الأول/أكتوبر المقبل، بينما ستظل هي حتى شباط/فبراير 2020.

وقالت "ناسا" إن تمديد رحلة كوك سيساعد في التعرف على المزيد من المعلومات حول تأثير البقاء فترات طويلة في الفضاء على جسم الإنسان، وسوف يسهم أيضا في دعم مهمات فضائية مستقبلية للقمر والمريخ.

واختارت ناسا كوك، التي تتحدر من ولاية ميشيغان، للعمل رائدة فضاء عام 2013 ثم أكملت تدريبها في 2015.

وكوك حصلت على بكالوريوس في الهندسة الإلكترونية والفيزياء، وماجستير في الهندسة الإلكترونية من جامعة ولاية نورث كارولينا.

وهي حاليا أحد أفراد طاقم بعثتي 59 و60 التي أطلقتهما ناسا إلى محطة الفضاء الدولية في آذار/مارس الماضي.

XS
SM
MD
LG