Accessibility links

ماذا حل بأموال داعش؟


مقاتلون عراقيون يحملون علم داعش بالمقلوب - أرشيف

راديو سوا - رشا الأمين

بعد إعلان القضاء على تنظيم داعش في آخر معاقله في مدينة الباغوز السورية الأسبوع الماضي، يبقى التساؤل قائما عن مصير الأموال الطائلة و كميات الذهب التي سرقها التنظيم من مصارف في العراق وسورية، فضلا عن أموال عمليات تهريب النفط.

ويرى الخبير في شؤون الجماعات الإسلامية المتشددة مروان شحاته أن تنظيم داعش يمتلك قدرة مالية هائلة تتيح له إمكانية تجنيد متشددين جدد وتنفيذ عمليات إرهابية.

وأضاف في حديث لـ"راديو سوا" قوله "إن تمكن التنظيم إلى الآن من نشر فيديوهات وتمويل عمليات إرهابية، مع اتباع ومؤيدين يصل عددهم إلى آلاف، ما هو إلا تنبيه للحكومات على امتلاك داعش دولة اقتصادية، وهو قادر إلى الآن على تنفيذ عمليات في مختلف بلدان العالم".

وأكد شحاته أن مقدار الأموال التي يتحكم بها التنظيم الإرهابي مجهولة من قبل الحكومات لكن أبو بكر البغدادي واللجنة المفوضة في التنظيم التي تتكون من قادة لعبوا دورا في تأسيس الفكر التكفيري، هم الأعرف بالمبالغ وأماكن تواجدها وكيفية التحكم بتحويلها بين البلدان.

وقال إن داعش شرع قبل نحو عامين بتقليل حجم الأموال المصروفة على مقاتليه في العراق وسورية، وصرف الهدايا وصرف الرواتب حتى على قادته، مقابل زيادة الانفاق على مشاريع اقتصادية كبرى يديرها مجهولون في دول العالم.

وأوضح شحاته أن عمليات ملاحقة ومتابعة الأموال العائدة لداعش وحجزها أمر في غاية الصعوبة، بعد اعتماده التعامل بالسبائك الذهبية والفضية بدلا من النقود، ناهيك عن تولي شخصيات مجهولة لوكالات المخابرات تشغيل الأموال في شركات العقارات وغسيل الأموال والنفط، وهو التفسير الوحيد لقدرة التنظيم الإرهابي إلى الآن على تنفيذ عمليات في غرب إفريقيا واليمن وشبة جزيرة سيناء وليبيا والعراق.

المحلل الاستخباري فاضل أبو رغيف، قال من جانبه، إن شبكات تمويل تنظيم داعش حول العالم كفيلة بدعم أي نشاطات إرهابية حتى بعد القضاء عليه عسكريا.

وذكر أن استيلاء داعش على أكثر من 850 مليون دولار خلال سيطرة على الموصل، فضلا عن مئات الكيلوات من سبائك الذهب الخالص، سهلت له تشغيل أمواله عن طريق رجال أعمال ومستثمرين في مكاتب الصرافة والاستيراد والتصدير وغسيل أموال.

وأضاف أن كميات الذهب التي لاتزال بحوزة قيادات داعش الهاربة، تمثل خطرا يحتاج الى جهد استخباري عالمي.

XS
SM
MD
LG