Accessibility links

جولياني: النظام الإيراني يحتضر


جولياني يتحدث خلال مؤتمر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

قال رودي جولياني المستشار القانوني للرئيس الأميركي دونالد ترمب إن "نهاية النظام الإيراني قريبة"، متوقعا سقوط نظام طهران خلال عام.

وأضاف جولياني متحدثا أمام مؤتمر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في فرنسا السبت، أن إعادة إدارة الرئيس ترامب فرض العقوبات على إيران تهدف إلى خنق نظام "آيات الله الدكتاتوري" وصولا إلى تغييره.

وأشاد بانسحاب الرئيس ترامب من الاتفاق النووي الإيراني، الذي وصفه بالخطير.

وأوضح عمدة نيويورك السابق "نستطيع واقعيا الآن رؤية نهاية النظام في إيران". مردفا "عندما تتوقف أعظم قوة اقتصادية عن التعامل معكم تجاريا فستنهارون، والعقوبات ستصبح أعظم وأعظم".

ورأى جولياني أن القمع والعنف ضد المتظاهرين وعدد القتلى كلها تؤكد أن الحرية في إيران قريبة جدا.

وهاجم مستشار ترامب الدول الأوروبية التي لا تزال تحتفظ بعلاقات تجارية واقتصادية مع طهران وقال إن "تلك البلدان التي لا تزال تدعم إيران وتتعاون معها اقتصاديا تدفع المال لنظام يحرم النساء والأطفال من حقوقهم ويقتل الذين لديهم عقيدة أو خلفية دينية مغايرة".

وختم مستشار ترامب بالقول: "لقد حان وقت التغيير في إيران وآمل أن يكون هذا المؤتمر العام القادم في طهران".

رئيسة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، مريم رجوي، قالت من جانبها إن مؤشرات التغيير وسقوط نظام الملالي ظهرت في إيران، مضيفة أن "تغيير النظام في إيران أصبح في المتناول أكثر من أي وقت مضى وأن عجلة التغيير بدأت بالدوران".

وأكدت رجوي في كلمتها أمام المؤتمر "سيتم القضاء على استبداد خامنئي"، في إشارة إلى المرشد الإيراني علي خامنئي.

XS
SM
MD
LG