Accessibility links

تونس.. وزيران سابقان يقاضيان الغنوشي


رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي

أعلن وزيران سابقان في تونس أنهما قررا رفع دعوى قضائية على رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي على خلفية تصريحات أدلى بها السبت الماضي.

ورفض الوزيران وهما وزير أملاك الدولة السابق مبروك كورشيد ووزير العدل السابق غازي الجريبي قول الغنوشي خلال اجتماع لكتلة الحركة بمجلس نواب الشعب إنه "تمت إزاحة الوزراء الفاسدين من الحكومة" في التعديل الوزاري الأخير الذي أعلنه رئيس الوزراء يوسف الشاهد قبل أسبوعين وصادق عليه البرلمان.

لكن حركته أصدرت بيانا الاثنين قالت فيه إن كلام الغنوشي "لا يوجه اتهاما لأحد وإنما يتحدث عن المعيار المعتمد في تقييم الترشيحات والأداء".

وكان الغنوشي قد قال إن الحركة "رفعت فيتو ضد بعض الوزراء الفاسدين في الحكومة وتم استبدالهم بوزراء صالحين".

وشمل التعديل الوزاري الواسع 13 وزيرا، فيما لم يتم تغيير وزيري الخارجية والدفاع اللذين يشترط الدستور أن يتم التشاور في تسميتهما مع رئيس الجمهورية.

ومن أبزر الوجوه في الحكومة الجديدة وزير السياحة روني الطرابلسي وهو أول تونسي- يهودي يكلف بمنصب بهذا المستوى بعد أندريه باروش الذي تولي منصبا وزاريا في عهد الحبيب بورقيبة.

وشهدت التركيبة الوزارية الجديدة أيضا تعيين أصغر وزيرة هي سيدة الونيسي، وكمال مرجان الذي يعتبر أحد رجال زين العابدين بن علي بعد أن شغل منصب وزير الخارجية في عهده.

XS
SM
MD
LG