Accessibility links

تركيا.. وزير المالية يتوقع تراجع النمو


وزير المالية والخزانة التركي براءت البيرق

توقع وزير المالية والخزانة التركي براءت البيرق الخميس أن تشهد بلاده التي تعاني من أزمة نقدية خطيرة، في الأعوام المقبلة تراجعا للنمو وازديادا للتضخم.

وقال الوزير الذي كان يعرض في اسطنبول البرنامج الاقتصادي الجديد للبلاد، إن نمو إجمالي الناتج الداخلي في تركيا سيكون بنسبة 3.8 في المئة هذا العام و2.3 في المئة في 2019، و3.5 في المئة في 2020، في تراجع كبير بالنسبة إلى عام 2017 عندما بلغ 7.4 في المئة.

وذكر أن التضخم سيبلغ 20.8 في المئة في 2018 وهو مستوى غير مسبوق منذ وصول رجب طيب إردوغان إلى السلطة عام 2018، ثم 15.9 في المئة في 2019.

التضخم في تركيا
التضخم في تركيا

تراجع ثقة المستهلك التركي

من جانب آخر أظهرت بيانات لمعهد الإحصاء التركي الخميس تراجع مؤشر ثقة المستهلك إلى 59.3 نقطة في أيلول/سبتمبر انخفاضا من 68.3 نقطة في الشهر السابق.

وتشير هذه الأرقام إلى تراجع المؤشر بنسبة 13.2 في المئة، وهو أدنى مستوى له في ثلاث سنوات.

ويعكس مستوى الثقة الحالي نظرة تشاؤمية، وينبغي أن يتجاوز المؤشر مستوى المئة نقطة حتى ينبئ بنظرة متفائلة.

وبحسب الأرقام المنشورة على موقع المعهد، فقد تراجع مؤشر توقع الوضع الاقتصادي العام بنسبة 15.5 في المئة، وذلك من 88.3 نقطة في آب/أغسطس إلى 74.6 في أيلول/سبتمبر، وذلك بسبب انخفاض عدد المستهلكين الذين يتوقعون وضعا اقتصاديا أفضل بشكل عام خلال الـ 12 شهرا المقبلة.

وتراجع مؤشر الادخار 25.9 في المئة، ليصبح 18.8 نقطة بسبب تراجع عدد المستهلكين الذين عبروا عن احتمالية الادخار خلال الـ 12 شهرا المقبلة.

وتتخذ الحكومة التركية حاليا إجراءات لتعزيز الاستثمار ودعم الليرة التي تراجعت حوالي 40 في المئة هذا العام.

XS
SM
MD
LG