Accessibility links

الأمم المتحدة ترفض قرارا يدين حماس


نيكي هايلي

لم يتمكن القرار الأميركي الذي يدين حركة حماس من بلوغ النصاب القانوني، بعد أن فشل في الحصول على أغلبية الثلثين لتمريره داخل الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

وصوت 86 عضوا في الجمعية العمومية لصالح القرار، مقابل 57 ضده، فيما امتنع 33 عضوا عن التصويت، وفقا لما أورده الموقع الرسمي للأمم المتحدة.

ويدين مشروع القرار حماس لإطلاقها الصواريخ بصورة متكررة على إسرائيل، وللتحريض على العنف بما يعرض المدنيين للخطر.

ويطالب المشروع حركة حماس والأطراف المسلحة الأخرى، بما في ذلك حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، بوقف جميع الأعمال الاستفزازية والأنشطة العنيفة ومن بينها استخدام الأجهزة الحارقة المحمولة جوا.

كما يدين المشروع استخدام حماس الموارد في غزة لإقامة بنى تحتية عسكرية تشمل الأنفاق للتسلل إلى إسرائيل، ومعدات إطلاق الصواريخ على المناطق المدنية.

تحديث (22:58 ت غ)

تصوت الجمعية العامة للأمم المتحدة الخميس على مشروع قرار أميركي يدين حركة حماس لإطلاقها صواريخ على إسرائيل من قطاع غزة.

وإذا أقر النص، فسيكون أول إدانة من الأمم المتحدة لحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة منذ العام 2007.

ويتوقع إجراء التصويت في الثامنة مساء بتوقيت غرينيتش. وينص مشروع القرار على إدانة "حماس لإطلاقها المتكرر صواريخ نحو إسرائيل وتحريضها على العنف معرّضةً بذلك حياة المدنيّين للخطر".

ويطالب مشروع القرار "حماس وكيانات أخرى بما فيها الجهاد الإسلامي الفلسطيني، بأن توقف كل الاستفزازات والأنشطة العنيفة بما في ذلك استخدام الطائرات الحارقة".

XS
SM
MD
LG