Accessibility links

تركيا تصر على اتفاقية الصواريخ الروسية


الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، انسحاب بلاده من اتفاقها مع روسيا لشراء منظومة صواريخ "إس-400" الدفاعية، قائلا: "نحن عازمون، لا تراجع عن ذلك"، وفقا لوكالة أنباء الأناضول الرسمية.

هذه الاتفاقية شكلت نقطة خلاف رئيسية بين واشنطن وأنقرة، ما دفع بالولايات المتحدة بالتهديد بفرض العقوبات في حال مواصلة تركيا للاتفاق.

وأكدت مسؤولة رفيعة المستوى في وزارة الدفاع الأميركية، الأسبوع الماضي، أن إصرار تركيا على المواصلة بالاتفاق سيترتب عليه نتائج "كارثية" على برنامج مقاتلات "إف-35" بين بين واشنطن وأنقرة من جهة، وعلى التعاون التركي مع قوات حلف شمال الأطلسي من جهة أخرى.

وذكرت مساعدة وزير الدفاع لشؤون الأمن الدولي بالوكالة، كاثرين ويلبارغر، أن مخطط تركيا لشراء منظومة "إس-400" سيلحق اضرارا بقدرتها على العمل مع التحالف الغربي، ويجبر واشنطن على فرض عقوبات عليها تحت ضغط من الكونغرس، وفقا لما نقلته عنها وكالة "أسوشييتد برس".

والشهر الفائت، قال وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار إن بلاده "مستعدة" بالفعل للعقوبات الأميركية.

XS
SM
MD
LG