Accessibility links

تركيا.. بدء محاكمة موظف بالقنصلية الأميركية


محكمة في إسطنبول حيث يحاكم متين توبوز

مثل موظف تركي بالقنصلية الأميركية أمام محكمة بإسطنبول الثلاثاء بتهمة التجسس ومحاولة الاطاحة بالحكومة التركية، في قضية ساهمت في توتر العلاقات بين واشنطن وأنقرة.

وبدأت محاكمة متين توبوز، وهو مترجم وموظف اتصالات تابع لوكالة مكافحة المخدرات الأميركية بالقنصلية، في إسطنبول بعد نحو عام ونصف من اعتقاله في تشرين الأول/أكتوبر 2017.

يقبع توبوز رهن الاحتجاز بانتظار المحاكمة منذ ذلك الحين.

وتوبوز متهم بأنه على صلة برجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن، الذي تحمله الحكومة التركية مسؤولية محاولة انقلاب عام 2016، وهو ما ينفيه غولن.

وأدى اعتقال توبوز الى تعليق التأشيرات المتبادلة بين البلدين لأكثر من شهرين في 2017، وهي إحدى القضايا المثيرة للنزاع التي أدت إلى تصاعد التوترات بين عضوي حلف شمال الأطلسي (الناتو).

ومن المتوقع أن تستمر اول جلسة استماع في إسطنبول حتى الخميس.

ويحضر دبلوماسيون أميركيون، بينهم جيفري هوفينير - القائم بأعمال السفارة الأمريكية في تركيا - وقنصل إسطنبول جينيفر ديفيس، الجلسة التي تستمر ثلاثة أيام.

دخل توبوز القاعة وهو يبكي رفقة حراس أمنيين. ومن المتوقع أن يدلي بشهادته الثلاثاء.

وقال محامي توبوز، هاليت أكالب، إن فريق الدفاع سيطلب الإفراج عنه.

وأضاف "توقعنا هو أن يطلق سراح السيد توبوز."

XS
SM
MD
LG