Accessibility links

ترقب في سوق النفط لنتائج اجتماعات أوبك


أحد حقول النفط التابعة لشركة أرامكو في السعودية

تنتظر سوق النفط قرارات هامة الجمعة والسبت، إذ تجتمع الدول الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في فيينا لبحث اتفاق قد يمهد لزيادة الإنتاج وبالتالي تهدئة الأسعار.

وفي الوقت الذي يسعى فيه أكبر منتج في المنظمة، السعودية، وبدعم روسي أيضا لإقناع المنتجين لرفع الإمدادات في تموز/يوليو لتلبية الطلب العالمي المتنامي، تلمح إيران إلى أنها لن تدعم سوى زيادة متواضعة في المعروض.

ويجتمع الجمعة أعضاء أوبك للبت في سياسة الإنتاج، وسط دعوات من كبار المستهلكين مثل أميركا والصين والهند، لتهدئة أسعار النفط بإنتاج المزيد من الخام.

وتطالب روسيا، وهي ليست دولة عضو في أوبك، بزيادة الإنتاج إلى 1.5 مليون برميل يوميا، فيما ترى السعودية أن العالم بحاجة إلى ما لا يقل عن مليون برميل في اليوم.

أما إيران، ثالث أكبر منتج في أوبك، فترى أن من المستبعد أن تتوصل أوبك إلى اتفاق حول ضخ مزيد من النفط.

واستطاعت أوبك خلال الـ 18 شهرا الماضية ضبط إيقاع أسعار النفط حتى بلغ معدل السعر 73 دولارا للبرميل، مرتفعا من 27 دولارا للبرميل في 2016.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح الخميس إن المملكة تستهدف توازن سوق النفط وليس سعرا محددا للخام.

XS
SM
MD
LG