Accessibility links

ترامب يحذر من استمرار الإغلاق الحكومي


الرئيس ترامب

حذر الرئيس دونالد ترامب الأربعاء من أن الإغلاق الجزئي للحكومة الفدرالية الأميركية قد يستمر "مدة طويلة" متمسكا بمطلبه بالحصول على خمسة مليارات دولار لبناء جدار حدودي مع المكسيك.

وقال خلال اجتماع للحكومة "نحن نتحدث عن الأمن القومي"، مضيفا أنه "أمر شديد الأهمية بحيث لا يمكن التراجع عنه"، مضيفا أنه مستعد للتشبث بموقفه "كل الوقت اللازم" لتأمين الأموال التي يريدها من الكونغرس.

وقال ترامب: "أظن أن الناس في هذا البلد يعتقدون أنني على صواب، وقد يمر وقت طويل" قبل إعادة فتح المؤسسات الحكومية التي طالها الإغلاق بسبب الخلاف على الميزانية.

والتقى ترامب الأربعاء عددا من كبار المشرعين في الكونغرس بينهم الديمقراطيان نانسي بيلوسي التي تتولى الخميس منصب رئيسة مجلس النواب وتشاك شومر زعيم الأقلية في مجلس الشيوخ في مسعى لكسر الجمود حول مطلبه تمويل الجدار.

وكتب ترامب مساء الأربعاء على تويتر: "اجتماع مهم اليوم حول أمن الحدود مع القادة الجمهوريين والديمقراطيين في الكونغرس. على الحزبين العمل معا لتمرير مشروع قانون التمويل الذي من شأنه حماية هذا البلد ومواطنيه. إنه الواجب الأول والأهم للحكومة".

وأكد في تغريدة أخرى أنه يبقى "مستعدا وراغبا في العمل مع الديمقراطيين لإقرار مشروع قانون يحمي حدودنا ويدعم الضباط على الأرض. فلنبق أميركا آمنة. فلننجز هذ!".

ويقول الديمقراطيون إن مسألة بناء الجدار، التي كانت من أهم وعود ترامب الانتخابية، هي تشتيت للانتباه عن قضايا الهجرة الأكثر تعقيدا وأداة يستخدمها ترامب لحشد دعم قاعدته المحافظة.

ونجم عن الأزمة إغلاق أقسام من الحكومة الفدرالية خلال عطلة أعياد الميلاد ورأس السنة وحتى المستقبل القريب إلى أن يتم التوصل إلى اتفاق.

وتقترح بيلوسي ميزانية تمول معظم أجهزة الحكومة حتى 30 أيلول/سبتمبر باستثناء وزارة الأمن الداخلي التي تشرف على أمن الحدود، والتي لن تتلقى التمويل قبل الثامن من شباط/فبراير.

XS
SM
MD
LG