Accessibility links

ترامب: محققون أميركيون يعملون في تركيا على قضية خاشقجي


الرئيس دونالد ترامب

قال الرئيس دونالد ترامب الخميس إن محققين أميركيين يعملون مع الجانبين السعودي والتركي في قضية اختفاء الصحافي السعودي البارز جمال خاشقجي.

وأوضح ترامب في حديث لشبكة "فوكس نيوز" أنه يتابع "عن كثب" تطورات القضية التي تدخل يومها التاسع منذ ولوج خاشقجي مبنى قنصلية بلاده في إسطنبول بتركيا حيث شوهد لآخر مرة.

وقال الرئيس الأميركي: "نحن جادون للغاية (حيال القضية). ولدينا محققون هناك ونحن نعمل مع تركيا وكذلك مع السعودية. نحن نريد معرفة ما حدث".

وأضاف الرئيس الأميركي: "ينبغي أن نعرف ما الذي حدث في قضية خاشقجي".

ودخل خاشقجي القنصلية السعودية في إسطنبول في الثاني من تشرين الأول/أكتوبر للحصول على أوراق تتعلق بزواجه المقبل.

ويقول مسؤولون سعوديون إنه غادر بعد وقت قصير لكن مسؤولين أتراكا وخطيبته التي كانت تنتظره بالخارج أكدوا أنه لم يغادر المبنى.

وكان مايك بنس نائب الرئيس الأميركي أعرب في وقت سابق عن جاهزية واشنطن للمساعدة في التحقيقات بالقضية. وطلب مشرعون أميركيون الأربعاء من إدارة الرئيس ترامب التحقيق في القضية بموجب قانون ماغنيتسكي لخاص بانتهاكات حقوق الإنسان والذي يلزم الرئيس الأميركي، بناء على طلب من رئيس لجنة العلاقات الخارجية، بالسعي لتحديد هوية الأشخاص المسؤولين عن اختفاء الصحافي السعودي وإبلاغ الكونغرس في فترة لا تتعدى شهرين.

XS
SM
MD
LG