Accessibility links

ترامب يعلن حالة الطوارئ الوطنية


ترامب خلال إلقاء خطابه في البيت الأبيض

أعلن الرئيس دونالد ترامب الجمعة حالة الطوارئ الوطنية لمواجهة "الغزو" على الحدود مع المكسيك وبناء جدار يساهم في السيطرة على المنافذ الجنوبية وجعل الولايات المتحدة آمنة.

وقال في خطاب ألقاه في حديقة البيت الأبيض إن "الإعلان موقع، وسأوقع الأوراق النهائية فور عودتي إلى المكتب البيضاوي. ستكون لدينا حالة طوارئ وطنية".

ودافع ترامب عن الإعلان، مشيرا إلى أن رؤساء آخرين اتخذوا قرارات مماثلة في السابق.

شاهد الخطاب:

وأكد خلال خطابه الذي دعيت إليه من يسمين "الأمهات الملائكة"، وهن سيدات فقدن أبناءهن في جرائم ارتكبها مهاجرون غير شرعيين، أن هناك أزمة أمن قومي على الحدود الجنوبية وصفها بـأنها "غزو من المخدرات والمجرمين وعصابات الاتجار بالبشر".

وشدد على أن "الأمهات الملائكة" أهم شاهد على ضرورة بناء الجدار الذي قال إن تكلفته ستعوض من خلال تقليص عدد الوافدين.

وأوضح أن 70 ألف أميركي لقوا حتفهم في العام الماضي بسبب المخدرات، مشيرا إلى أن الأخيرة لا تمر عبر المنافذ الحدودية النظامية.

إعلان مهم عن سوريا

وتطرق ترامب في خطابه إلى عدد من الملفات الدولية بينها قمته المرتقبة مع زعيم كوريا الشمالية والمحادثات التجارية مع الصين وسوريا والحملة للقضاء على تنظيم داعش.

وبالنسبة لسوريا قال "لدينا الكثير من الإعلانات العظيمة التي لها علاقة بسوريا ونجاحنا في القضاء على الخلافة والتي سيتم الإعلان عنها خلال الـ24 ساعة القادمة".

بيلوسي وشومر ينتقدان

وتعليقا على قرار الرئيس استخدام سلطته التنفيذية، قال أعلى ديمقراطيين في الكونغرس إنهما سوف يستخدمان "كل علاج متاح" لمعارضة إعلان ترامب استخدام الطوارئ لنقل مليارات الدولارات من الحكومة الفدرالية من أجل بناء الجدار الحدودي.

وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي وزعيم الأقلية في مجلس الشيوخ تشاك شومر إنهما سوف يتخذان إجراء "في الكونغرس، وفي المحاكم، وعند الجمهور".

وقالا إن قرار ترامب إعلان حال الطوارئ "غير قانوني" وإن الإجراء "سوف يعمل على إفساد الدستور" من خلال تخطي سلطة الكونغرس للسيطرة على الانفاق.

وقال ترامب في خطابه إنه يتوقع تحديات قانونية لإعلانه الطوارئ، لكنه أكد أيضا "سنواجه أزمة الأمن القومي على حدودنا الجنوبية بطريقة أو بأخرى".

XS
SM
MD
LG