Accessibility links

تحقيق دولي في 'الترحيل المفترض' للروهينغا


مبنى محكمة الجنايات الدولية في لاهاي

أعلنت المدعية العامة لمحكمة الجنايات الدولية فاتو بن سودة الثلاثاء فتح تحقيق أولي بشأن ترحيل مفترض للروهينغا من ميانمار إلى بنغلادش.

وقالت بن سودة في بيان صدر عن مكتبها في لاهاي إن "التحقيق الأولي سيأخذ في الاعتبار عددا من أعمال مفترضة جرت بالإكراه وأدت إلى تهجير الروهينغا بالقوة، وخصوصا الحرمان من الحقوق الأساسية، وأعمال القتل، والعنف الجنسي، وحالات الاختفاء القسري وكذلك أعمال التدمير والنهب".

وأضافت بن سوده أن مكتبها سيحاول أيضا تحديد ما إذا كانت هناك جرائم أخرى مثل الاضطهاد وغيرها من الأعمال اللاإنسانية المدرجة في المادة السابعة من نظام روما المؤسس للمحكمة.

والتحقيقات الأولية هذه من جانب المحكمة يمكن أن تؤدي إلى تحقيقات رسمية وتوجيه تهم قد ترقى لجرائم ضد الإنسانية.

وسارعت منظمة العفو الدولية "أمنستي" إلى الترحيب بقرار بن سودة، وطالبت مجلس الأمن الدولي بإحالة ملف الروهينغا إلى محكمة الجنايات الدولية، كي تتمكن الأخيرة "من التحقيق في كل الجرائم بموجب القانون الدولي".

وكانت ميانمار رفضت رفضا "قاطعا" إعلان محكمة الجنايات الدولية صلاحيتها النظر في ملف ترحيل الروهينغا.

XS
SM
MD
LG