Accessibility links

بومبيو: خفض عدد اللاجئين إلى الولايات المتحدة


وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو

بعد التشاور مع الوكالات الفدرالية المعنية، اقترحت وزارة الخارجية الأميركية تخفيض عدد اللاجئين الذين ستتم إعادة توطينهم في الولايات المتحدة العام القادم إلى 30 ألف شخص.

وهذا الرقم يمثل ثلثي السقف الذي حددته الإدارة لعام 2018، وهو 45 ألف شخص.

وقال الوزير مايك بومبيو في بيان إن هناك وسائل أخرى في النظام الأميركي لحماية المستضعفين من بينها النظر في حالة 800 ألف شخص يلتمسون اللجوء داخل الولايات المتحدة.

وتوقع الوزير زيادة الساعين لهذا النوع من الحماية بمقدار 280 ألف شخص في العام القادم.

وشدد الوزير بومبيو في البيان على "فخره بأن واحدة من أعظم الصفات الأميركية هي كرمنا الراسخ واستعدادنا للترحيب بالعائلات التي واجهت ظروفا لا يستطيع معظمن فهمها ومن بينها الحروب والتطهير العرقي".

وقال بومبيو إن التزام الولايات المتحدة تجاه الفئات الأكثر ضعفا يمتد أبعد من ذلك من خلال التركيز على توفير المساعدات لهذه الفئات بالقرب من أوطانها "قدر الإمكان".

موضحا أن الإدارة الأميركية تعطي الأولوية لعودة اللاجئين بشكل آمن وطوعي إلى بلدانهم الأصلية، عندما تسمح الظروف بذلك، "وهو حل يفضله معظم اللاجئين"، حسب البيان.

وكان الرئيس دونالد ترامب قد تعهد بالحفاظ على سلامة الشعب الأميركي من خلال تعزيز عمليات الفحص للقادمين إلى الولايات المتحدة، مع إعطاء الأولوية لمعالجة الحالات العالقة داخل الأراضي الأميركية.

وقال بومبيو إن بلاده ستستمر في مساعدة الفئات المستضعفة من دون إغفال واجبها الأول وهو خدمة الشعب الأميركي، مشددا على أن الولايات المتحدة ستظل أكثر الأمم سخاء في العالم.

XS
SM
MD
LG