Accessibility links

بن علوي يدعو لطمأنة إسرائيل


وزراء عرب مشاركون في المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد على ساحل البحر الميت بالأردن

دعا وزير الخارجية العماني الفلسطينيين إلى طمأنة إسرائيل بأنها غير معرضة للتهديد في الشرق الأوسط، مثيرا انتقادات علنية حادة من نظيره الأردني.

وتشارك يوسف بن علوي ونظيره الأردني أيمن الصفدي منصة السبت بالمنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد على ساحل البحر الميت بالأردن.

جاءت تصريحات بن علوي في حين تزداد العلاقات بين سلطنة عمان والعديد من دول الخليج وإسرائيل دفئا، وذلك ضمن تحالف غير معتاد مناهض للنفوذ الإيراني في المنطقة.

وقال الوزير العماني إن على الفلسطينيين "مساعدة إسرائيل للخروج" مما وصفه بشعورها الخاطئ بالتهديد. وأوضح "أعتقد أن علينا نحن كعرب أن نكون قادرين على البحث في هذه المسألة، وأن نسعى إلى تبديد هذه المخاوف لدى اسرائيل بإجراءات واتفاقات حقيقية بيننا نحن الأمة العربية وبين إسرائيل وبين من يدعمون إسرائيل".

ورد الصفدي بالقول إنه مختلف مع الوزير العماني في عدد من المسائل، مضيفا أنه في عام 2002 عرض عديد من الدول العربية والإسلامية على إسرائيل الاعتراف بها مقابل الانسحاب من الأراضي المحتلة التي يطالب بها الفلسطينيون لإقامة دولتهم.

وأضاف الصفدي أن المشكلة تكمن فيما إذا كان الاحتلال الإسرائيلي "سينتهي".

حضر المناقشة أيضا وزير الدفاع اللبناني ووزير الخارجية البحريني.

وفي تشرين الأول/أكتوبر الماضي، قام رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بزيارة مفاجئة إلى عمان، كما زار مسؤولون إسرائيليون الإمارات في الأشهر الأخيرة.

XS
SM
MD
LG