Accessibility links

بايدن يطلق حملته بمعقل عمالي في بنسلفانيا


جو بايدن

يبدأ جو بايدن الاثنين أول تحرك ميداني له ضمن حملته للترشح عن الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأميركية، ويتمثل بلقاء عمال ونقابيين.

واختار بايدن لهذا الحدث ولاية بنسلفانيا الواقعة شمال شرق الولايات المتحدة حيث ولد قبل 76 عاما.

ويزور مدينته بيتسبرغ، مهد صناعة الفولاذ الأميركية والتي تحول جزء منها راهنا إلى الصناعات التكنولوجية.

واختار النائب السابق لباراك أوباما استراتيجية مواجهة مع الرئيس دونالد ترامب الذي يتهمه بتشويه القيم الأميركية.

وخلال أشهر سيعرف ما إذا كانت هذه المقاربة ستجذب المقترعين أو أنهم يفضلون أن يركز على القضايا أخرى مثل العناية الصحية والبيئة والبنى التحتية.

وصوتت بنسلفانيا في 2016 لترامب كما غيرها من المناطق الصناعية حيث يسود شعور بالتراجع الاجتماعي.

ويتباهى بايدن ذو الشعبية والأصول المتواضعة، بالإبقاء على تواصله مع الطبقة العاملة في الحزب الديمقراطي.

وقال الخميس في ماساتشوستس أمام موظفي متاجر كبرى مضربين "إن مصرفيي وول ستريت والمديرين العامين لم يبنوا الولايات المتحدة. أنتم من بناها (...) الناس العاديون من الطبقة الوسطى".

وبدعوة من الناشطين النقابيين سيتحدث الاثنين حول مسألة إعادة بناء الطبقة الوسطى الأميركية.

وتعد هذه المرة الثالثة التي يسعى فيها بايدن لدخول سباق البيت الأبيض، سبقها إخفاقان في الانتخابات التمهيدية. ويرى بايدن أن بإمكانه تجسيد خط وسطي ومعتدل ضمن الحزب الديمقراطي الذي يميل أكثر فأكثر نحو اليسار.

XS
SM
MD
LG