Accessibility links

باكستانيون: عمران خان يستحق جائزة نوبل


رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان

وقع نحو 300 ألف باكستاني عريضتين السبت للمطالبة بترشيح رئيس الوزراء عمران خان لنيل جائزة نوبل للسلام بعد مبادرات التهدئة التي اتخذها خلال الأزمة مع الهند.

وانطلقت هذه الحركة الخميس على تويتر حين أعلن رئيس الوزراء قرار الإفراج عن الطيار الهندي الذي أسر الأربعاء في كشمير الباكستانية بعدما أسقطت مقاتلات باكستانية طائرته.

وانتشر هاشتاغ "نوبل بيس فور عمران خان" بسرعة على تويتر.

وسلم الطيار اللفتانت كولونيل أبهينندان فرتهامان أخيرا إلى الهند مساء الجمعة.

وساهم الإفراج عنه في نزع فتيل الأزمة وعودة التوتر بين القوتين النوويتين والتي أثارت قلق المجموعة الدولية.

وأطلقت عريضتان بنص مماثل إلكترونيا للمطالبة بترشيح عمران خان لنيل جائزة نوبل للسلام عام 2020 "بسبب جهوده في سبيل السلام والحوار في منطقة آسيا.

وعرض وزير الإعلام الباكستاني فؤاد شودري أيضا السبت على الجمعية الوطنية مشروع قرار يطالب بمنح جائزة نوبل للسلام لرئيس الحكومة.

وكتب في نص مشروع القرار أن "عمران خان لعب دورا في نزع فتيل التوتر بين الهند وباكستان" بعدما كثف رئيس الوزراء الباكستاني خطاباته الداعية للتهدئة في الأيام الماضية.

وكان عمران خان وحتى قبل تعيينه رئيسا للوزراء خلال الصيف، دعا إلى التفاوض مع حركة طالبان بدلا من القتال معها في المناطق القبلية الباكستانية.

ومنذ وصوله إلى السلطة أعلنت باكستان أنها تساعد الولايات المتحدة على الحوار مع المتمردين لإنهاء الحرب المستمرة منذ 17 عاما في أفغانستان.

XS
SM
MD
LG