Accessibility links

أول اجتماع للجنة وقف إطلاق النار بالحديدة


الجنرال الهولندي المتقاعد باتريك كمارت خلال اجتماع مع مسؤولين في الحديدة

عقدت لجنة مراقبة وقف إطلاق النار وإعادة انتشار القوات في الحديدة الثلاثاء أول اجتماعاتها في المدينة بحضور ممثلي الحوثيين والحكومة المعترف بها دوليا وفريق الأمم المتحدة برئاسة الجنرال الهولندي المتقاعد باتريك كاميرت.

وأفاد مراسل "الحرة" في اليمن بأن المجتمعين ناقشوا الانسحاب المعلن للحوثيين من ميناء الحديدة وتسليم مهام حمايته أمنيا لقوات خفر السواحل والتي شككت في واقعيتها حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي التي تقول إن الحوثيين "سلموا الميناء لقوات موالية لهم".

وقال إن الاجتماع بحث آلية الانسحابات المتبادلة وإعادة انتشار القوات من الطرفين داخل المدينة وفي محيطها، وفي باقي مديرياتها الجنوبية وفتح طريق صنعاء الحديدة في منطقة كيلوا 16 للسماح بمرور السيارات وشاحنات نقل المساعدات.

وتطرق الاجتماع أيضا إلى انسحاب قوات هادي من منطقة شرق مدينة الحديدة وشارع الخمسين ومن مناطق في مديرية الدريهمي المتاخمة للحديدة من الجهة الجنوبية والجنوبية الشرقية، باعتبار أن هذه الخطوة تعد الأولى في خطة إعادة انتشار القوات بحسب اتفاق الحديدة مقابل انسحاب الحوثيين من الميناء.

الحوثيون ينفون سرقة المساعدات

في سياق آخر، نفى الحوثيون اتهامات برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة بأنهم يسرقون "من أفواه الجوعى" ويستولون على المساعدات الغذائية.

وقال رئيس المجلس الثوري الأعلى في بيان الثلاثاء إن الحوثيين "فوجئوا بالمزاعم"، وإن برنامج الأغذية "لم يتواصل بشكل رسمي" معهم حولها.

وكان برنامج الأغذية العالمي قد قال الاثنين إن الأدلة التي تم جمعها تظهر أن المتمردين استولوا على شحنات الغذاء التي أرسلت لتحفيف الأزمة الإنسانية في البلاد.

ويقدم برنامج الأغذية مساعدات لـ12 مليون شخص جائع في اليمن ويريد "إصلاحا لنظام الإغاثة".

وقال البرنامج إن المتمردين يعارضون إجراء القياسات.

XS
SM
MD
LG