Accessibility links

المبعوث الأميركي الخاص بكوريا الشمالية يزور سول


المبعوث الأميركي الخاص بكوريا الشمالية ستيفن بيغن

قال دبلوماسيون إن المبعوث الأميركي الخاص بكوريا الشمالية ستيفن بيغن سيتوجه إلى كوريا الجنوبية الأربعاء في زيارة تستغرق أربعة أيام، في وقت تجد فيه واشنطن وبيونغ يانغ صعوبة في إحراز تقدم على صعيد المحادثات المتوقفة الرامية إلى وقف البرنامج النووي الكوري الشمالي.

وكشف مسؤولون في سول وفق وكالة رويترز أن من المتوقع أن يسعى بيغن خلال زيارته للتوصل إلى سبل للحفاظ على زخم المحادثات النووية.

ومن المقرر أن يعقد المسؤول الأميركي الخميس محادثات مع نظيره الكوري الجنوبي لي دو-هون وذلك قبل مشاركتهما في جلسة مقررة الجمعة لمجموعة عمل تشكلت الشهر الماضي لتعزيز التعاون بين البلدين فيما يتعلق بالسياسات المتبعة إزاء كوريا الشمالية.

وسيلتقي بيغن أيضا الجمعة وزير الوحدة الكوري الجنوبي تشو ميونغ-جيون والذي يأتي في خضم مخاوف أميركية من أن سول ربما تسير على نحو سريع للغاية في التقارب مع بيونغ يانغ رغم التقدم الضعيف على صعيد نزع السلاح النووي.

وتعتزم الكوريتان الأسبوع المقبل إقامة مراسم لوضع حجر الأساس لمشروع مشترك لربط السكك الحديدية والطرق البرية بين البلدين، وهو المشروع الذي يتطلب موافقة أميركية على استثنائه من العقوبات المفروضة على بيونغ يانغ.

وكان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قد تعهد بالعمل على نزع السلاح النووي خلال القمة التاريخية التي جمعته بالرئيس الأميركي دونالد ترامب في سنغافورة في حزيران/يونيو لكن الجانبين لم يحققا سوى تقدم محدود منذ ذلك الوقت.

وحتى الآن لم يحدد الجانبان موعدا جديدا للقاء بين وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو والمسؤول الكوري الشمالي الكبير كيم يونغ تشول بعد إلغاء اجتماعهما الذي كان مقررا في تشرين الثاني/نوفمبر بشكل مفاجئ.

XS
SM
MD
LG