Accessibility links

الكونغرس 116.. مزدحم بالسوابق التاريخية


جانب من مبنى الكونغرس الأميركي

صنع الكونغرس الـ116 التاريخ مع تسلم أعضائه الـ535 مناصبهم رسميا الخميس.

ويضم الكونغرس الجديد مشرعين متنوعين أكثر من أي دورة سابقة في تاريخ البلاد، أبرزها العدد غير المسبوق للنساء في صفوفه وتوجهات أعضائه وأصولهم.

ويسيطر الجمهوريون الذين فازوا بـ53 مقعدا من أصل مئة في انتخابات التجديد النصفي في تشرين الثاني/نوفمبر على مجلس الشيوخ، فيما يسيطر الديمقراطيون على مجلس النواب بـ235 عضوا من بين 435.

وفازت 102 امرأة بمقاعد في مجلس النواب تنتمي 84 منهن للحزب الديمقراطي، فيما حصلت 14 على مقاعد في مجلس الشيوخ. وبين النائبات في مجلس النواب 36 عضوة جديدة و66 أعيد انتخابهن.

وكانت 529 امرأة قد ترشحن للكونغرس في انتخابات 2018، عدد كبير منهن لأول مرة، في حين لم يزد العدد في انتخابات 2016 عن 300.

ومن بين الفائزات اللائي بتن يمثلن الوجه الجديد للسلطة التشريعية في الولايات المتحدة، أول نائبتين مسلمتين هما الأميركية من أصول فلسطينية رشيدة طليب (42 عاما) التي فازت بمقعد في المجلس عن الدائرة الـ13 في ولاية ميشيغن والأميركية من أصل صومالي إلهان عمر التي تمثل الدائرة الخامسة لولاية مينيسوتا. وكلاهما تنتميان إلى الحزب الديمقراطي.

وبفوزها في الدائرة الـ14 بنيويورك، أصبحت أليكزاندريا أوكاسيو كورتيز المساعدة السابقة للسناتور الديمقراطي بيرني ساندرز، أصغر امرأة تنتخب في الكونغرس وعمرها 29 عاما. وكورتيز من أصول لاتينية وعضوة في منظمة "الاشتراكيون الديموقراطيون لأميركا" وخاضت في السباق إلى الكونغرس أول حملة سياسية في حياتها.

الديمقراطية جنيفير ويكستون فازت في أحد من أشد السباقات ضراوة في الانتخابات السابقة عندما هزمت النائبة الجمهورية باربارا كومستوك في الدائرة الـ10 بولاية فرجينيا.

وانتخبت ولايتا كانزاس ونيو مكسيكو أول امرأتين من السكان الأصليين هما تباعا الديموقراطيتان شاريس ديفيدز ودِبْ هالاند. وديفيدز هي أول نائبة من كانساس تعلن أنها مثلية.

وكانت الجمهورية مارشا بلاكبيرن أول امرأة تفوز بمقعد في مجلس الشيوخ في ولاية تينيسي، فيما صنعت الديمقراطية كريستن سينيما التاريخ عندما أصبحت أول امرأة تصل إلى مجلس الشيوخ في أريزونا. وسينيما هي أيضا أول سناتور يعلن أنه ثنائي الجنس في تاريخ مجلس الشيوخ.

ومن تكساس، تأتي أول نائبتين من أصول لاتينية، هما الديمقراطية فرونيكا إسكوبار وزميلتها سيلفيا غارسيا.

وترسل ماساشوسيتس أول نائبة من أصول إفريقية هي أيانا بريسلي، وترسل كونيتيكت أيضا أول ممثليها في مجلس النواب من النساء السود هي جوهانا هييز.

تغييرات في الكونغرس تأقلما مع الأعضاء الجدد

إلى جانب تغيير وجه الكونغرس، هناك تغييرات من نوع آخر تواكب التحولات في السلطة التشريعية.

فكثير من نساء الكونغرس الجديدات أمهات لأطفال صغيري السن وأعربن في الآونة الأخيرة عن ضرورة أن يأخذ مكان عملهن مسألة الأم العاملة في الاعتبار.

وأفادت الإذاعة الوطنية العامة بأن الكونغرس 116 افتتح الثلاثاء حضانة أطفال جديدة مخصصة لأبناء الموظفين في مجلس النواب.

وهناك مسألة أخرى سيتخضع للتعديل، هي القانون الداخلي للكونغرس الذي يمنع منذ 181 سنة ارتداء قبعة أو غطاء للرأس خلال جلساته.

وبمبادرة من النائبة المسلمة إلهان عمر تمت صياغة تعديل سيسمح باستثناءات في تطبيق القانون لمراعاة أسباب دينية. وتطبق الاستثناءات على الحجاب للمسلمين والقلنسوة لليهود والعمامة للسيخ.

ويرتقب أن يصادق المجلس على التعديل في كانون الثاني/يناير الجاري.

XS
SM
MD
LG