Accessibility links

القاهرة تنفي صحة تقرير فرنسي حول سقوط طائرة مصرية


أجزاء من حطام الطائرة

نفت النيابة العامة المصرية الاثنين صحة تقرير فرنسي أفاد بأن حريقا في قمرة القيادة ربما قد تسبب في سقوط طائرة تابعة لشركة مصر للطيران كانت في طريقها من باريس إلى القاهرة عام 2016.

وقال بيان للنيابة إن "ما أثير من تصريحات في المواقع الإخبارية، مفادها تحديد سبب سقوط الطائرة بحدوث حريق في قمرة قيادتها، هو قول لا يستند إلى ثمة أساس".

وأشارت النيابة إلى أن تقرير هيئة الطب الشرعي المصرية حول الحادث أشار إلى وجود بقايا مواد متفجرة على أشلاء الضحايا.

وكان مكتب التحقيق والتحليل لسلامة الطيران المدني في فرنسا قد قال الأسبوع الماضي إن السلطات المصرية لم تبد تجاوبا مع مطالبه إجراء مزيد من التحقيقات في حادث سقوط الطائرة الذي أودى بحياة 66 شخصا وإن المكتب يرى أن حريقا شب في قمرة القيادة هو السبب "الأكثر ترجيحا" للحادث.

ومن جهتها، قالت النيابة المصرية إن تحقيقاتها بشأن الواقعة ما زالت مستمرة "في إطار تعاون كامل مع جهات التحقيق الفرنسية".

وكان 12 فرنسيا بين ضحايا الحادث الذي وقع في أيار/مايو 2016.

وتحتم القواعد الدولية نشر تقرير بعد عام من وقوع أي حادث. وسبق أن اختلفت فرنسا ومصر على إدارة التحقيقات في حادث السقوط.

XS
SM
MD
LG