Accessibility links

السودان.. تهديد بإضراب شامل


محتجون سودانيون في مدينة عطبرة

هدد قادة الاحتجاجات في السودان الأربعاء بالدعوة إلى "إضراب شامل" في حال عدم استجابة المجلس العسكري الانتقالي لمطالبهم بتسليم السلطة لإدارة مدنية.

وردا على سؤال حول الخطوات التي سيتم اتخاذها في حال لم يسلم المجلس العسكري السلطة لإدارة مدنية، قال صديق فاروق الشيخ أحد قادة "الحرية والتغيير" للصحافيين "لدينا خطوات تصعيدية. سنسيّر مواكب مليونية كما أننا نحضر لإضراب شامل".

وأصدر المجلس العسكري بيانا دعا من خلاله قادة المحتجين الى اجتماع مساء الأربعاء.

وكان قادة الاحتجاجات كثفوا ضغوطهم على المجلس بالدعوة إلى مسيرة مليونية للمطالبة بتسليم السلطة لإدارة مدنية.

وقال أحمد الربيع القائد البارز في تجمع المهنيين السودانيين الذي أطلق الاحتجاجات ضد الرئيس المخلوع عمر البشير في كانون الأول/ديسمبر "نحن ندعو إلى مسيرة مليونية الخميس".

وفي بيان منفصل قالت وكالة الأنباء السودانية إن المسيرة ستدعو إلى "الحكم المدني" في السودان، وهو المطلب الرئيسي للمحتجين منذ أطاح الجيش البشير في 11 نيسان/إبريل.

وبدأت التظاهرات في بلدة عطبرة في 19 كانون الأول/ديسمبر ضد قرار الحكومة زيادة أسعار الخبز ثلاثة أضعاف. إلا أنها سرعان ما تحولت إلى احتجاجات عمت البلاد ضد حكم البشير.

ونشر ناشطون مقطعا قالوا إنه ينقل محتجين من مدينة عطبرة شمال البلاد، قدموا للمشاركة في اعتصام الخرطوم..

ويعتصم الآلاف أمام مقر الجيش وسط الخرطوم للضغط على المجلس العسكري لتلبية مطالبهم.

وأيدت واشنطن مطالب المحتجين بدعوتها للحكم المدني.

وقالت مسؤولة وزارة الخارجية ماكيلا جيمس الثلاثاء "نؤيد المطلب المشروع للشعب السوداني بحكومة يقودها مدنيون، نحن هنا لتشجيع الطرفين على العمل معا لدفع هذا المشروع قدما في أسرع وقت".

وتابعت جيمس، المكلفة شؤون شرق إفريقيا في وزارة الخارجية، وتزور الخرطوم حاليا "لقد عبر الشعب السوداني بشكل واضح عما يريد".

XS
SM
MD
LG