Accessibility links

السلطات تتهم أميركيا بدعم داعش


النائب العام جاستن هيردمان

أعلنت السلطات الأميركية مؤخرا أنها اتهمت رجلا بتقديم دعم مادي إلى تنظيم داعش بينما كان يعد لهجوم مفترض على كنيس في ولاية أوهايو.

ويبدو أن ديمون جوزف (21 عاما) أعد خطة مفصلة لقتل مصلين في كنيس في مدينة توليدو في عطلة السبت.

وقد أوقف الجمعة بينما كان يستعيد رشاشين نصف آليين من رجل كان في الواقع عميلا سريا، وقالت السلطات إنها أبطلت مفعول الرشاشين.

وتفيد وثائق رسمية قدمت إلى المحكمة الفدرالية بأن ديمون جوزف استوحى من الدعاية الإلكترونية لتنظيم داعش وكذلك من حادث إطلاق النار الذي وقع في كنيس في مدينة بيتسبرغ في تشرين الأول/أكتوبر وأسفر عن مقتل 11 شخصا.

وحسب هذه الوثائق، كتب جوزف إلى العميل السري "يعجبني الشاب الذي نفذ إطلاق النار" في بيتسبرغ.

وقال النائب العام جاستن هيردمان أن "هذا الرجل أمضى ثلاثة أشهر وهو يعد هجوما إرهابيا عنيفا لحساب تنظيم داعش هنا في الولايات المتحدة".

وأضاف أن "محضر الاتهام يصفه بأنه رجل يحسب بدقة تغذيه أيديولوجيا عنيفة".

وفي حال إدانته، سيحكم على ديمون جوزف بالسجن لمدة قد تصل إلى عشرين عاما.

XS
SM
MD
LG