Accessibility links

الرئيس التونسي في حالة صحية 'مستقرة'


القايد السبسي

أعلن المستشار السياسي في رئاسة الجمهورية التونسية نور الدين بن تيشه الجمعة أن الحالة الصحية للباجي قايد السبسي "مستقرة"، مؤكدا عدم وجود "فراغ" في السلطة.

وقال المستشار السياسي للرئيس التونسي "حاله مستقرة والحمد لله".

وتعرض قايد السبسي (92 عاما) الخميس لـ"وعكة صحية حادة" استوجبت نقله إلى المستشفى، في حين استهدف تفجيران انتحاريان تبناهما داعش، عناصر أمنية في العاصمة ما أسفر عن مقتل رجل أمن وسقوط ثمانية جرحى.

وكتب حافظ السبسي نجل الرئيس تدوينة على فيسبوك ليل الخميس-الجمعة جاء فيها "أطمئن التونسيين على بداية تحسن الوضع الصحي للرئيس الباجي قايد السبسي".

وأوضح بن تيشه في تصريح لإذاعة "اكسبريس اف ام" ردا على ما تم تداوله بخصوص الفرضيات الدستورية في حال شغور منصب رئيس البلاد، "لا يوجد فراغ دستوري، هناك رئيس جمهورية قائم الذات".

وينص الدستور التونسي على أنه في حالة وفاة الرئيس، تجتمع المحكمة الدستورية وتقر شغور المنصب، ليتولى عندها رئيس البرلمان مهام رئيس الجمهورية في فترة زمنية تمتد في أقصى الحالات 90 يوما.

تجدر الإشارة إلى أنه لم يتم بعد إرساء وانتخاب أعضاء المحكمة الدستورية في تونس.

XS
SM
MD
LG