Accessibility links

حقائق قد تجهلها عن بشرتك


طبيب يفحص جلد مريض

الجلد أكبر عضو في جسم الإنسان، يوفر له الحماية ويتلقى الضربات من البيئة الخارجية ذودا عن الأعضاء الداخلية الأكثر حساسية منه.

خلايا الجلد تنقسم وتجدد نفسها تحديا لأي ضرر قد يصيبه خلال مهمة حماية الجسد التي يضطلع بها أكثر من أي عضو آخر.

يحول الجلد دون دخول البكتيريا الضارة إلى أجزاء الجسم الداخلية، ويقي الأنسجة التحتية من أضرار الأشعة فوق البنفسجية المنبعثة من الشمس، عن طريق إفراز مادة الميلانين.

يحافظ الجلد كذلك على درجة حرارة الجسم الداخلية بإفراز العرق لدى التعرض لدرجة حرارة مرتفعة، وفي حالة البرودة فإنه يضيق الأوعية الدموية الموجودة فيه، لتقليل سرعة جريان الدم في سطح الجسم، وبالتالي يحافظ على حرارة الجسم الطبيعية.

ومع انتشار أمراض الجلد المستعصية مثل السرطانات، تضاعف اهتمام الإنسان بجلده، وأصبحت وسائل التواصل الاجتماعي ومنتديات الإنترنت تسوق لحقائق مغلوطة عن الجلد.

فيما يلي حقائق عن الجلد البشري عليك أن تعرفها:

  • هل يعيد الجلد إنتاج نفسه؟

نعم، وفق إجماع أطباء الجلد، إذ إن خلايا البشرة المعروفة باسم "الكيراتينية" (الطبقة الخارجية من الجلد) تنقسم باستمرار لإنتاج مخزون من الخلايا الأخرى والتي تتحرك لإزاحة الجلد الميت واستبداله بآخر جديد.

  • هل يساعد شرب الماء في الحصول على بشرة صحية؟

ليس تماما، فكمية الماء التي تشربها لا تؤثر مباشرة على بشرتك، لأن توفير الماء للجلد يأتي عن طريق الدم المتدفق عبر الأوعية الدموية.

صحيح أن هناك حاجة للمياه للحفاظ على ترطيب البشرة، لكن ليس بشربك لكميات محددة.

  • هل يضر الإجهاد بصحة البشرة؟

بالتأكيد، فهناك العديد من المشكلات الصحية في الحياة العصرية سببها الإجهاد، لقد أثبت علميا أن داء الثعلبة مثلا عبارة حالة مناعية تلقائية يقوم بها الجلد ضد الإرهاق، وذلك بمهاجمة بصيلات الشعر كإشعار عن حالة غير طبيعية.

أمراض جلدية كثيرة سببها الإجهاد مثل الالتهاب والأكزيما والحكة الناتجة عن التهاب الجلد الأحمر.

  • هل يمكن لنظام غذائي نباتي أن يحمي الجلد؟

لا، فمثلا حب الشباب الشائع، والذي يمكن أن يستمر حتى الثلاثينيات والأربعينيات من العمر، يحدث كنتيجة للتفاعل بين التأثيرات الهرمونية على الغدد الدهنية في الجلد، بالإضافة إلى الاستجابة المناعية للبشرة تجاه المسامات المسدودة والميكروبات التي تعيش على الجلد.

وبالرغم من أن اتباع نظام غذائي غني بالدهون غير صحي، إلا أنه لا يسبب حب الشباب، كذلك فإن اتباع حمية غذائية على أساس نباتي غير مجدية لعلاج الداء نفسه.

  • أشعة الشمس.. هل تضر الجلد أم تنفعه؟

الشمس مضرة ونافعة، فأشعتها مزيج من عناصر متباينة، الضارة منها لا ترى وتسمى بالأشعة فوق البنفسجية.

لكن للشمس منافع للجلد، الأكثر شيوعا هو ما يتعلق بفيتامين "د" الضروري لصحة العظام، فمن دون التعرض لأشعة الشمس يجب الحصول على هذا الفيتامين من النظام الغذائي.

XS
SM
MD
LG