Accessibility links

تجنب اصطدام سفينتين حربيتين أميركية وروسية


يو أس أس تشانسلورزفيل

ذكرت البحرية الأميركية الجمعة أن مدمرة روسية كادت أن تصدم طرادا أميركيا مزودا بصواريخ موجهة في بحر الفلبين في حادثة وصفتها بأنها "خطيرة وتفتقر للمهنية".

وقال المتحدث باسم الأسطول السابع الأميركي الكوماندر كليتون دوس في بيان "أثناء العمل في بحر الفلبين، قامت المدمرة الروسية أودالوي DD572 بمناورة خطيرة مع السفينة الأميركية يو أس أس تشانسلورزفيل".

وأضاف أنه "بينما كانت تشانسلورزفيل تستعيد مروحيتها وتبحر في مسار وسرعة ثابتين، قامت السفينة الروسية بمناورة من الخلف على الجانب الأيمن لتشانسلورزفيل ثم زادت سرعتها واقتربت على مسافة غير آمنة بين 15 و30 مترا".

وتابع أن "هذا التصرف غير الآمن أجبر السفية الأميركية على تشغيل جميع محركاتها والقيام بمناورة لتفادي الاصطدام".

وقال أيضا "نعتبر التصرفات الروسية خطيرة وغير مهنية ولا تتماشى مع الضوابط الدولية لتجنب حوادث الاصطدام في البحار".

ووصف ما ذكرته روسيا عن أن السفينة الأميركية تصرفت بشكل خطير بأنها "كلمات دعائية".

XS
SM
MD
LG