Accessibility links

الأول من نوعه.. اجتماع في واشنطن للدفاع عن حرية الأديان


مايك بومبيو وسام براونباك

بدأ الثلاثاء في واشنطن، بمبادرة من الحكومة الأميركية، اجتماع هو الأول من نوعه للدفاع عن حرية الأديان في العالم سيستمر لثلاثة أيام.

وقال السفير الأميركي سام براونباك في افتتاح الاجتماع إن "غياب الحرية الدينية في مكان واحد يشكل تهديدا للسلام والازدهار والاستقرار في كل مكان".

واعتبر براونباك أن "الحق في الحرية الدينية والقدرة على العيش بما ينسجم مع ضمير المرء هما عرضة لهجوم في العالم".

ومن المقرر أن يلتقي وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الخميس بنظرائه من عدة دول لمناقشة قضايا الحريات الدينية.

وكان بومبيو أوضح في مقابلة مع إذاعة "صوت أميركا" الأسبوع الماضي أن "الولايات المتحدة تضع الحرية الدينية، هذا الحق الاساسي للإنسانية، في صلب المباحثات مع أي بلد نتواصل معه".

ودعت واشنطن إلى الاجتماع ممثلي أكثر من 80 بلدا، إضافة إلى أكثر من 175 ناشطا في المجتمع المدني ونحو مئة رجل دين.

XS
SM
MD
LG