Accessibility links

الأمم المتحدة تدعو لهدنة إنسانية عاجلة في طرابلس


قوات تابعة لحكومة الوفاق جنوبي طرابلس

دعا غسان سلامة، رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، السبت إلى هدنة إنسانية عاجلة بطرابلس، وطالب بزيادة الدعم المقدم للنازحين جراء المواجهات في ضواحي العاصمة الليبية.

وأثنى سلامة على جهود بلديتي "طرابلس المركز" و"حي الأندلس" ولجنة الأزمة المشكلة من حكومة الوفاق وحركة الكشافة والهلال الأحمر في دعم النازحين.

وجاء ذلك عقب جولة تفقدية أجراها المبعوث الأممي لتفقد عمل وكالات الأمم المتحدة في الاستجابة للاحتياجات الإنسانية للنازحين في طرابلس، حيث زار المبعوث الأممي مدرستين تؤويان عددا من النازحين جراء المواجهات المسلحة.

وعلى الرغم من مطالبة البعثة الأممية بهدنة إنسانية عاجلة إلا أن المواجهات المسلحة مستمرة بشكل متقطع في ضواحي العاصمة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة، وذلك بعد أن صدت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية هجوما نفذته قوات الجيش الوطني التابع للبرلمان الذي يقوده خليفة حفتر.

وأكد مصدر عسكري في حكومة الوفاق الوطني الليبية السبت أن خمسة من جنود الحكومة قتلوا خلال صد الهجوم الذي نفذته قوات حفتر جنوب العاصمة.

وتبادلت المقاتلات الحربية التابعة لطرفي النزاع الغارات الجوية حيث استهدفت مواقع مختلفة في ضواحي طرابلس.

وقال المنذر الخرطوش مسؤول مكتب الإعلام في اللواء 73 التابع للجيش الوطني الليبي إن قوات الجيش تمكنت من التقدم باتجاه جسر منطقة السواني في ضواحي العاصمة الليبية.

وأكد الخرطوش في تصريح للحرة أن قوات الجيش الليبي تمكنت من تأمين كامل محيط كوبري مطار طرابلس العالمي جنوب المدينة بعد هجوم في الساعات الأولى من صباح السبت.

وأوضح الخرطوش أن قوات الجيش تمكنت من السيطرة على آليات ومعدات عسكرية كانت تستخدمها قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، مؤكدا القبض على عدد من جنود حكومة الوفاق.

من جانب آخر، قال عبدالمالك المدني عضو مكتب الإعلام التابع لغرفة عمليات حكومة الوفاق العسكرية إن قوات حكومة الوفاق صدت هجوما نفذته قوات خليفة حفتر في ضواحي طرابلس.

وأضاف المدني أن قوات حفتر فشلت في التقدم، مؤكدا أن قوات حكومة الوفاق تمكنت من صد هجوم القوات المهاجمة.

XS
SM
MD
LG