Accessibility links

الحرس الثوري الإيراني يعتقل كاتبا ساخرا


کیومرث مرزبان

كشفت منظمة "هيومان رايتس ووتش" عن اعتقال كاتب ساخر إيراني على يد الحرس الثوري الإيراني في نهاية آب/أغسطس.

وقالت المنظمة في تغريدة لها إن عناصر من الحرس الثوري الإيراني اعتقلوا کیومرث مرزبان، البالغ من العمر 26 عاما، من منزله وصادروا بعض متعلقاته الشخصية مثل حاسوبه الشخصي وهاتفه المحمول وشهادة تخرجه.

وأضافت "هيومان رايتس ووتش" أن مرزبان يخضع للتحقيق في سجن "أوين"، ولم يسمح له بمقابلة أقاربه حتى الآن.

وقال "مركز إيران لحقوق الإنسان" إن مرزبان عاد إلى إيران قبل عام من اعتقاله لزيارة جدته المريضة، ولم يواجه أي مشاكل في كل تلك المدة.

وأضاف المركز أن مرزبان لم توجه ضده أي تهمة، ولم يتم إعلان سبب اعتقاله حتى الآن، وحـُرم من توكيل محام للدفاع عنه.

وكانت مجموعة ناشطة على شبكة الإنترنت تدعى "طلاب العدالة" نشرت شائعات عن نية افتتاح مرزبان وسيلة إعلام معارضة في الولايات المتحدة.

وقال أحد أصدقاء مرزبان إن المعتقل لا صلة له بأي أحزاب أو مجموعات سياسية، واهتماماته الأساسية منصبة على الكتابة والنشاطات الأدبية.

وكان مرزبان قد عقد خلال إقامته العام الماضي في إيران، دورات تدريبية لكتابة السيناريو السينمائي.

XS
SM
MD
LG