Accessibility links

اعتداءات جنسية في مدرسة قرآنية بتونس


أطفال يقرؤون القرآن داخل مسجد (أرشيف)

قالت روضة بيوض، وهي مسؤولة بوزارة الداخلية في تونس، خلال جلسة مساءلة في البرلمان الأربعاء 6 شباط/فبراير، إن عددا من الطلاب الذين تم العثور عليهم داخل مدرسة قرآنية غير قانونية بمحافظة سيدي بوزيد نهاية الأسبوع الماضي بدت عليهم آثار التعنيف، فضلا عن إصابة عدد منهم بأمراض جلدية (جرب وقمل).

وأكدت ممثلة وزارة الداخلية وجود ثلاثة أطفال من طلاب المدرسة الذين أثبتت الفحوصات تعرضهم إلى اعتداءات جنسية، وتم إيقاف مدير المدرسة وشخص آخر يشتبه بتورطهم في تعنيف الطلاب.

ونقلت وسائل إعلام تونسية أخبارا عن إجراء فحوصات شرجية لـ 11 طفلا من رواد المركز في مستشفى شارل نيكول، ظهرت آثار اعتداءات جنسية عميقة على بعضهم.

ولا يوجد عدد واضح للمدارس القرآنية في تونس، وبحسب الناطق باسم الحكومة، إياد الدهماني، فإن تلك المدارس "تكاثر عددها بعد 2011 مع تضاعف عدد الجمعيات القرآنية وهي مدارس موجودة في مختلف المناطق..". (المصدر: مقابلة تلفزيونية لقناة الحوار التونسي).

ويشهد الشارع التونسي منذ مدة مطالبات باتخاذ الإجراءات اللازمة وبإغلاق المدارس القرآنية.

XS
SM
MD
LG