Accessibility links

البرلمان البريطاني.. الشرطة تحقق في 'هجوم إرهابي'


ضباط شرطة بريطانيون على حاجز أمني خارج البرلمان في لندن

قال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إن قوات الأمن أحبطت 13 مخططا إرهابيا لإسلاميين وأربعة أخرى لجماعات اليمين المتطرف منذ 2017.

ووصفت ماي حادث وستمنستر بالصادم، وقالت إنها تتلقى بانتظام خلال اليوم معلومات وتحديثات من مسؤولي الأمن.

وكانت الشرطة البريطانية قد اعتقلت شخصا بعد أن اصطدم بسيارته بحاجز أمام مجلس العموم البريطاني في لندن، ما أدى الى سقوط عدد من الجرحى جراء الحادث، كما أن الشرطة أغلقت الشارع المقابل للبرلمان.

وأعلنت الشرطة البريطانية أنها تتعامل مع واقعة اصطدام سيارة بالحواجز الأمنية أمام مبنى البرلمان البريطاني الثلاثاء باعتبارها "عملا إرهابيا".

واحتجزت الشرطة السائق الذي كان يقود السيارة بشبهة "الإرهاب"، ولم تعلن عن مصادرة أسلحة من السيارة، وهي من نوع فورد فيستا.

وطوق أفراد الأمن الشوارع المحيطة بمبنى البرلمان، وأغلقوا محطة ويستمنستر لقطارات الأنفاق، القريبة منه.

جدير بالذكر أن البرلمان في حالة عطلة صيفية، لذلك لا يدخل معظم الأعضاء المبنى في الوقت الحالي.

وكتبت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي على تويتر: "أفكاري مع المصابين في الحادث، وأقدم الشكر لأفراد الخدمات الطارئة لاستجابتهم السريعة والشجاعة":

وكانت المنطقة مسرحا لهجوم إرهابي في آذار/مارس 2017 عندما قام شخص بدهس المارة على جسر ويستمنستر، ما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص.

تحديث: 09:56 ت غ

أعلنت شرطة سكوتلاند يارد اعتقال شخص بعد أن صدم بسيارة الحواجز الأمنية أمام البرلمان البريطاني صباح الثلاثاء.

ولم تشر الشرطة إلى الاشتباه بعمل إرهابي، لكنها أعلنت في وقت لاحق أن شرطة مكافحة الإرهاب تتولى التحقيق في الموضوع.

وأفادت خدمة الإسعاف بأن شخصين أصيبا في الحادث، وبأن إصابتهما ليست خطيرة.

وأظهر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي محاصرة عناصر الشرطة للسائق واعتقاله بعد إخراجه من السيارة:

XS
SM
MD
LG