Accessibility links

تجربة دفاعية أميركية إسرائيلية ناجحة


منظومة دفاع صاروخية إسرائيلية متقدمة_أرشيف

أعلن البنتاغون أن وكالة الدفاع الصاروخي الأميركية ومديرية الأبحاث والتطوير الدفاعية الإسرائيلية، أجرتا الثلاثاء تجربة صاروخية ناجحة على نظام "آرو 3" الدفاعي والمخصص لاعتراض الصواريخ البالستية الطويلة المدى في الغلاف الجوي للأرض.

وصرح مدير وكالة الدفاع الصاروخي الأميركية الجنرال صموئيل غريفيز للصحافيين بأن التجربة الناجحة تمت انطلاقا من قاعدة إسرائيلية وسط البلاد، وذلك تحت إشراف سلاح الجو الإسرائيلي وإدارة "الصناعات الإسرائيلية الجوية".

وأوضح غريفيز أن التجربة الصاروخية الإسرائيلية– الأميركية تعكس مدى قدرات إسرائيل على حماية أراضيها، وإمكانات نظام "آرو 3" على تطوير شبكة الدفاع الصاروخي الإسرائيلية، والتي تتألف من أنظمة عدة أبرزها "آيرون دوم" أي القبة الحديدية و"آرو 2" و"ديفيد سلينغ" أي مقلاع داود.

وتأتي التجربة بعد يوم تقريبا من استهداف سلاح الجو الإسرائيلي مواقع لـ"فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني داخل الأراضي السورية، وذلك ردا على إطلاق قوات إيرانية صاروخا بعيد المدى في اتجاه منطقة الجولان، والذي جرى إسقاطه بصاروخ اعتراضي إسرائيلي.

تحديث (9:39 ت.غ)

إسرائيل تختبر بنجاح منظومة دفاع صاروخي

قالت إسرائيل إنها نجحت في اختبار منظومة دفاع صاروخي متقدمة قادرة على التصدي للتهديدات الصاروخية البالستية من خارج الغلاف الجوي.

وقالت وزارة الدفاع إن اختبار الثلاثاء الناجح لمنظومة "آرو- 3" الاعتراضية يعد "مرحلة هامة" في قدرة إسرائيل على الدفاع عن نفسها "ضد تهديدات حالية ومستقبلية في المنطقة".

يأتي ذلك بعد أيام من تصدي إسرائيل لهجوم صاروخي إيراني.

يذكر أن منظومة "آرو 3" جزء من منظومة متعددة الطبقات تقوم إسرائيل بتطويرها للتصدي للصواريخ متوسطة وقصيرة المدى التي تنطلق من غزة ولبنان، إضافة إلى صواريخ إيران طويلة المدى. وتضم المنظومة القبة الحديدية، ومقلاع داود، و"آرو "2.

قامت مؤسسة إسرائيل إيروسبيس أندستريز ومؤسسة بوينغ الأميركية العملاقة بتطوير المنظومة، وأصبحت عاملة منذ كانون ثاني/يناير 2017.

ونشرت إسرائيل بالفعل منظومة آرو للتصدي لصواريخ قادمة من سوريا.

XS
SM
MD
LG