Accessibility links

استمرار المعارك في محافظة إدلب


قصف لقوات النظام السوري في محاتفظة إدلب

تستمر المعارك في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، حيث انسحبت فصائل جهادية ومعارضة من مدينة خان شيخون الاستراتيجية في جنوب المحافظة ومن ريف حماة الشمالي المجاور، لتصبح أكبر نقطة مراقبة تركية موجودة في المنطقة بموجب تفاهم بين أنقرة وموسكو تحت مرمى نيران قوات الحكومة السورية التي تسعى للسيطرة على طريق دمشق حلب وفتحه .

إلا أن الفصائل القتالية والجهادية السورية تؤكد أنها لا تزال تسيطر على مئة وعشرين كيلومترا من طريق دمشق حلب الذي يمرّ في معرة النعمان، وتضيف أن القوات السورية ما كنت لتتمكن من التقدم من دون الدعم الروسي .
برنامج سوا الليلة الذي تقدمه انتصار يونس وحمزة السعود استضاف يوم الاثنين العشرين من آب أغسطس، كلا من العميد هيثم حسون من دمشق، والخبير الأمني والعسكري أحمد الحمّادي من اسطنبول والمحلل السياسي سليمان عبد الله أوغلومن تركيا، و الصحافي والمحلل السياسي رائد جبر من موسكو، وناقش معهم ما إذا كان تقدم القوات النظامية السورية في خان شيخون مقدمة لعملية عسكرية شاملة على محافظة إدلب؟ ومامصير المدنيين في هذه الحال؟ وهل تنسحب تركيا من نقطة المراقبة في مورك ؟
كما ناقش البرنامج أسباب وخلفيات قرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس المفاجئ أمس بإنهاء خدمات جميع مستشاريه بغض النظر عن مسمياتهم ودرجاتهم، وإيقاف حقوقهم وامتيازاتهم.

XS
SM
MD
LG