Accessibility links

بومبيو يؤكد استعداد واشنطن للمشاركة بتحقيقات اختفاء خاشقجي


وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في اجتماع مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الأربعاء للمسؤولين الأتراك جهوزية الولايات المتحدة لـ "مساعدة تركيا في تحقيقاتها" بشأن اختفاء الصحافي السعودي البارز بعد دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول منذ نحو أسبوعين.

وجاء ذلك في بيان للخارجية بعد لقاء بومبيو بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان ووزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في أنقرة وكبار المسؤولين الأتراك في أنقرة.

وقال الوزير الأميركي للصحافيين قبل مغادرته إنه خلال لقاءه الثلاثاء بمسؤولين سعوديين، شدد على أهمية "إجراءهم تحقيقا شاملا في قضية الاختفاء".

تحديث (14:00 تغ)

أعربت تركيا عن أملها دخول مقر إقامة القنصل السعودي في إسطنبول الأربعاء في إطار التحقيق في اختفاء الصحافي جمال خاشقجي، وفق ما صرح به وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو بعد اجتماع مع نظيره الأميركي مايك بومبيو.

وقال أوغلو إن محادثاته مع وزير الخارجية الأميركي كانت "مفيدة ومثمرة".

ولم تفتش الشرطة التركية مقر إقامة القنصل العام السعودي محمد العتيبي الذي غادر اسطنبول الثلاثاء متوجها إلى الرياض، لتعذر انضمام مسؤولين سعوديين إليها بحسب ما أفاد به ضباط أتراك في الموقع.

وقال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو لوكالة الأناضول الرسمية للأنباء إن أنقرة تنتظر اتفاقا مشتركا لتفتيش مقر إقامة القنصل السعودي.

وأجرى فريق تركي سعودي مشترك تفتيشا واسعا للقنصلية السعودية، قال مسؤولون أتراك في أعقابه إن خاشقجي قتل بداخلها.

وشملت محادثات بومبيو مع المسؤولين الأتراك عدة ملفات ذات الاهتمام المشترك على رأسها قضية خاشقجي وسورية.

والتقى الوزير الأميركي أقارب ثلاثة موظفين محليين في البعثة الدبلوماسية للولايات المتحدة في تركيا اعتقلوا في أعقاب انقلاب 2016 الفاشل.

وألقت السلطات التركية القبض على حوالي 160 ألف شخص وأقالت عددا مماثلا تقريبا من موظفي القطاع العام للاشتباه في تورطهم في محاولة الانقلاب.

وأفرجت تركيا الأسبوع الماضي عن القس الأميركي أندرو برانسون الذي وجهت إليه تهما تتعلق بالإرهاب في قضية أثارت توترا بين أنقرة وواشطن ولجأت على أثرها الأخيرة إلى فرض عقوبات على أنقرة.

تحديث (8:52 ت.غ)

وصل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الأربعاء إلى أنقرة لإجراء محادثات مع القادة الأتراك حول قضية اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي بعد دخوله قنصلية بلاده في اسطنبول.

وبدأ بومبيو القادم من السعودية فور وصوله، لقاء في قاعة الشخصيات الكبرى في مطار أنقرة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وعدد من كبار المسؤولين الأتراك.

وسيلتقي وزير الخارجية الأميركي نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في العاصمة أنقرة.

وكان بومبيو قد قال في ختام محادثاته في الرياض الثلاثاء إن القادة السعوديين وعدوا بألا يستثنوا أحدا في تحقيقاتهم بشأن اختفاء خاشقجي.

وقال بومبيو للصحافيين المسافرين معه قبل أن تقلع طائرته من الرياض إلى أنقرة، إن القادة السعوديين "وعدوا بمحاسبة كل شخص تكشف التحقيقات أنه يجب أن يحاسب".

وتزامنا مع زيارة بومبيو لأنقرة، نشرت الصحافة الموالية للحكومة التركية معلومات جديدة تتحدث عن تعذيب وقتل الصحافي خاشقجي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول في الثاني من تشرين الأول/أكتوبر على أيدي عناصر أمن سعوديين.

وطالب الرئيس دونالد ترامب الثلاثاء بأن يطبق مبدأ "قرينة البراءة" لصالح السعودية في إطار الأزمة التي أثارها اختفاء خاشقجي.

XS
SM
MD
LG