Accessibility links

اتهام أميركية أوقفت في سورية بتقديم دعم مادي لداعش


شعار وزارة العدل الأميركية

أعلنت وزارة العدل الأميركية الخميس اتهام أميركية متزوجة من مقاتل في تنظيم داعش وتم اعتقالها في سورية، بتقديم دعم مادي للتنظيم المتشدد.

وتواجه سامانثا ماري الحسني (32 عاما) اتهامات بمساعدة اثنين من أعضاء تنظيم داعش لم تكشف هويتاهما، عبر تأمين معدات عسكرية تكتيكية وتمويلات لهما خلال وجودها في الولايات المتحدة في 2014 وبعد سفرها إلى سورية في 2015.

وأصدرت محكمة أميركية لائحة تتضمن تهمتين في وقت متأخر الأربعاء بحق الحسني.

وتعد الحسني واحدة من أميركيين اثنين ألقي القبض عليهما في سورية ونقلا لاحقا إلى الولايات المتحدة في تموز/يوليو حيث يخضعان للمحاكمة.

وكانت الحسني زعمت أنها خدعت بعد أن صدقت زوجها عندما قال لها إنهما سيسافران إلى المغرب لبدء حياة جديدة، لتجد نفسها في سوريا حيث اختارت البقاء من أجل حماية أطفالهما.

وأفادت معلومات نشرتها وسائل إعلام أن زوجها قتل في غارة لطائرة من دون طيار في سورية.

اقرأ أيضا: ترحيل أميركيين من شمالي سورية لمحاكمتهما بتهمة دعم داعش

XS
SM
MD
LG