Accessibility links

بهلوي: النظام الإيراني على حافة الانهيار


رضا بهلوي

قال رضا بهلوي ابن الشاه الإيراني الأخير محمد رضا بهلوي إن المجتمع الإيراني قريب من "لحظة الاشتعال" مثلما حصل قبل قيام الثورة الإسلامية عام 1979.

وأكد رضا بهلوي في مقابلة مع "راديو فردا" من منفاه في واشنطن أن الحكومة في طهران تقترب من الانهيار.

وأضاف أن الوضع الحالي في إيران شبيه لما كان عليه عام 1979 عندما غادر والده إيران وسط اضطرابات عنيفة.

وجاءت تصريحات بهلوي بالتزامن مع احتفالات النظام الإيراني بالذكرى الـ40 لقيام الجمهورية الإسلامية في طهران.

وقال بهلوي "دعونا لا ننسى أن غالبية الإيرانيين من الجيل الحالي لم يولدوا حتى خلال ثورة 1979، إذا كنت حقا تستمع لهم، فإن مطلبهم المشترك هو أنه يجب إنقاذنا، ما الذي تفعله القوى السياسية لنا؟".

وفي رسالة إلى الشباب الإيرانيين بمناسبة الذكرى السنوية دعا بهلوي إلى "العصيان المدني" و "إعادة الإعمار الشامل" لإيران.

ووجه بهلوي انتقادات مباشرة للعديد من الدول الغربية لعدم "جرأتها" في سياساتها تجاه طهران.

وأِشار بهلوي (58 عاما) إلى أنه كثيرا ما يخبر القادة الغربيين أن أفضل سياسة لهم هي "دعم الشعب الإيراني وتمكينه" والحفاظ على حوار مع "المعارضة العلمانية والديمقراطية" التي يعتقد أنها "تمثل غالبية الإيرانيين".

بهلوي، الذي تدرب كطيار في سلاح الجو الإيراني، وجاء إلى الولايات المتحدة في عام 1978، يعد أحد أبرز منتقدي نظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال العقود الأخيرة.

وخلال الاحتجاجات التي شهدتها إيران في 2017 تردد اسم بهلوي كثيرا بعدما دعت بعض الجماعات في إيران إلى عودة الملكية خلال التظاهرات التي انطلقت في جميع أنحاء البلاد ضد الفساد السياسي وتراجع الاقتصاد.

وقال صندوق النقد الدولي في وقت سابق إن الاقتصاد الإيراني دخل في مرحلة انكماش في 2018، وتوقع أن يتراجع إجمالي الناتج الداخلي للبلاد في 2019.

وتعاني إيران من صعوبات اقتصادية بعد تجدد التوتر في علاقتها مع الولايات المتحدة نتيجة انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي وإعادة فرض العقوبات الأميركية عليها العام الماضي.

وتتهم الولايات المتحدة ايران بزعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط خصوصا عبر تقديمها الدعم العسكري للنظام في سوريا وحزب الله اللبناني.

XS
SM
MD
LG