Accessibility links

إيران: هجوم الأحواز نفذه انفصاليون تكفيريون


جنود إيرانيون في موقع الهجوم

أعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية الثلاثاء أن الهجوم الذي استهدف عرضا عسكريا في الأحواز جنوب غربي البلاد السبت وأوقع 24 قتيلا، نفذته مجموعة مرتبطة بـ"انفصاليين تكفيريين".

وقالت الوزارة في بيان إنه "تم التعرف على خمسة أعضاء من مجموعة إرهابية مرتبطة بجماعات انفصالية تكفيرية تدعمها دول عربية رجعية".

وجاء في البيان أنه "تم العثور على مخبأ الإرهابيين وتوقيف 22 شخصا متورطين" في الهجوم، إلى جانب مصادرة "متفجرات ومعدات عسكرية وأجهزة اتصالات".

وذكرت الوزارة في بيانها أنه "تم التعرف على المدبرين والداعمين الأجانب" للهجوم، مشيرة إلى أنها "ستعطي مزيدا من المعلومات في الوقت المناسب".

وهاجم مسلحون العرضا العسكري الذي أقيم في ذكرى الحرب الإيرانية العراقية (1980-1988).

وعقب الهجوم اتهمت إيران مجموعة من الانفصاليين العرب إضافة إلى دول خليجية والولايات المتحدة وإسرائيل بالوقوف وراء الهجوم الذي تبناه داعش.

"ادعاء طهران بتورط واشنطن مثير للسخرية"

ورفض وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس الاثنين تهديدات إيران بالثأر بعد هجوم الأحواز، وقال إن ادعاء طهران بتورط الولايات المتحدة أمر "مثير للسخرية".

وأوضح ماتيس للصحافيين في البنتاغون أنه لا يعير أي اهتمام لتهديد إيران، مضيفا: "لا. لم تثر (قلقي). كنا واضحين تماما بأنه لا ينبغي أن يدفعونا للانجرار لذلك. وأتمنى أن تسود عقول أهدأ وأكثر حكمة".

وأردف قائلا "ألقوا باللوم حتى الآن على ثلاث دول وأعتقد جماعة إرهابية. وسنرى إلى أي مدى ستطول القائمة. لكن سيكون من الأفضل أن يعلموا عن أي شيء يتحدثون قبل أن يبدأوا الحديث".

XS
SM
MD
LG