Accessibility links

إيران.. النائب العام يهدد إماما تحدث عن تعرض فتيات للاغتصاب


تظاهرة ضد انتهاكات حقوق الإنسان في إيران

هدد النائب العام الإيراني بملاحقة إمام مسجد سني في مدينة إيرانشهر قضائيا بعدما تحدث الأخير عن تعرض 41 فتاة للاغتصاب في المدينة.

وأثار كشف الإمام طيب ملازهي عن تلك الجرائم الجمعة جدلا كبيرا في إيران، وخصوصا في محافظة سيستان وبلوشستان التي تسكنها أغلبية سنية، ووضع القضاء في موقف حرج.

ولم يكتف النائب العام الإيراني محمد جعفر منتظري بنفي ما تحدث عنه الإمام ملازهي، بل هدد بملاحقته في القضاء، وقال "إن من صنع هذا الخبر وأشاعه بين العموم عليه أن يُثبت ادعاءه، وإلا سوف نقاضيه لتشويش الرأي العام وإشاعة أخبار كاذبة".

وأوضح منتظري أنه "رغم تلقي الأجهزة القضائية شكوى من امرأتين أو 3 بالواقعة، فإننا يجب أن ندرس الأمر، إلى أي حد هو حقيقي؟ وهل لا تزال الشاكيات ثابتات على شكواهن أم لا؟"

ووفقا لتقرير نشره موقع "راديو زمانه" قال ملازهي الجمعة الماضية، إن المغتصب "رجل غني" وإنه تحدث عن اغتصاب الفتيات علنا، داعيا أسر الضحايا إلى التحرك ورفع شكاوى ضده.

وأقر حاكم إيرانشهر محمد بلوشزيهي بحدوث مثل هذه الجرائم في المنطقة، وقال إن الأسر ترى في ضحية الاعتداء الجنسي عارا، وإن الضحية قد تقتل على يد السكان المحليين وربما أفراد أسرتها غسلا "للعار".

ويوم الاثنين قال وزير الداخلية عبد الرضا رحماني فضلي إنه أمر " بمضاعفة الجهود " للتحقيق في القضية.

XS
SM
MD
LG