Accessibility links

اعتقال إيرانية بسبب الرقص على إنستغرام


صورة من تويتر للإيرانية مائده هجبري

اعتقلت السلطات الإيرانية مراهقة نشرت على حسابها في "إنستغرام" مقاطع فيديو تؤدي فيها رقصات على أنغام إيرانية وغربية.

ونشر التلفزيون الرسمي تسجيلا للشابة مائده هجبري تقر فيه بأنها كسرت المعايير الأخلاقية بسبب ما نشرته فيما أكدت أنها لم تكن تشجع آخرين على الحذو حذوها.

وظهر في فيديو التلفزيون الرسمي أيضا أشخاص آخرون اعتقلوا للسبب ذاته. وتحظر القوانين الإسلامية في إيران الرقص في الأماكن العامة.

ونشرت هجبري عشرات الصور والفيديوهات على حسابها بـ"إنستغرام"، والذي يتابعه أكثر من 40 ألف مستخدم، تظهر فيها من دون اللباس المحافظ الذي تفرضه السلطات على النساء في إيران، وهي ترقص على أغاني بوب غربية وكذلك على موسيقى هيب هوب.

وانتقد الكثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي اعتقال الشابة وأعربوا عن دعمهم لها، فيما يعقد البعض أن السلطات أطلقت سراحها بكفالة.

وكتب أحد مستخدمي "تويتر" إن هجبري راقصة مشهورة على إنستغرام في إيران، مشيرا إلى أنها أبلغت المحققين بعد اعتقالها أنها "لم تر أبدا أن الرقص جريمة".

وكتب مستخدم آخر "إيران اعتقلت المراهقة مائده هجبري بسبب فيديوهات الرقص. قبل 40 عاما، كان الرقص يدرس في المدارس في إيران، لكن بعد ثورة 1979 الإسلامية أصبح جريمة كبرى".

وكتب آخر "الاسم والنسب: مائده هجبري. الجريمة: الرقص والسعادة".

وكانت الشرطة الإيرانية قد أعلنت أنها تعتزم إغلاق حسابات شبيهة بحساب هجبري على تطبيق "إنستغرام" الذي يستخدمه ملايين الإيرانيين.

ونقلت إحدى وكالات الأنباء الإيرانية عن مسؤول قضائي قوله إن "تصفية إنستغرام على الأجندة"، لكن وزير الاتصالات جواد أزاري جهرومي قال بعيد ذلك إن "إنستغرام" لن يتم حظره.

وفي وقت سابق من العام الجاري، حجبت السلطات الإيرانية تطبيق "تلغرام" واسع الانتشار في البلاد. ويحظر على الإيرانيين أيضا استخدام مواقع وتطبيقات أخرى بينها "تويتر" و"فيسبوك" ويعتمدون على برامج تسمح لهم بتخطي الحظر والوصول إلى المواقع الممنوعة.

XS
SM
MD
LG