Accessibility links

إنه 'يوم الأم' في أميركا.. هذه قصة العيد


تحتفل الولايات المتحدة بيوم الأم في ثاني يوم أحد من شهر أيار/مايو

على خلاف كثير من الدول، تخصص الولايات المتحدة ثاني يوم أحد من أيار/مايو للاحتفال بأمهاتها، ويوافق "يوم الأم" هذا العام الـ12 من الشهر.

الفكرة

فكرة تخصيص يوم لتكريم الأمهات والاعتراف لهن بالتضحيات التي يقدمنها على مستوى أسرهن والمجتمع، اقترحتها الكاتبة والناشطة المدافعة عن حق النساء في التصويت جوليا وورد هاو في عام 1872.

ورأت هاو التي كانت أيضا ناشطة مدافعة عن السلام، أن المناسبة ستكون فرصة لتوحيد النساء والتظاهر من أجل السلام. ونظمت لسنوات عديدة اجتماعا سنويا في "يوم الأم" في مدينة بوسطن.

"أم يوم الأم"​

لكن الفضل يعود إلى الناشطة من ويست فرجينيا آنا دجارفِس، في اعتماد "يوم الأم" عيدا رسميا في البلاد، إذ تعتبر دجارفِس "أم يوم الأم".

وكرست الناشطة (1864-1948) حياتها للدفع من أجل اعتماد عيد للأم، وتعهدت بالعمل حتى تحقيق هدفها بعد وفاة والدتها آن التي كانت ناشطة سلام خلال الحرب الأهلية الأميركية وعملت على رعاية الجنود الجرحى من طرفي النزاع، في التاسع من أيار/مايو 1905.

اضطرت الناشطة إلى خوض صراع شرس لكي يتم سماع صوتها ووجدت صعوبة في الحصول على دعم المجتمع الذكوري آنذاك.

لكن في الثامن من أيار/مايو 1908 ظهر النور في آخر النفق. فقد قادت دجارفِس حملة من أجل اعتماد يوم وطني للأم تكريما لعمل الأمهات وللاعتراف بفضل أمها التي كانت أيضا ناشطة في مجال الصحة تنظم العديد من "نوادي عمل يوم الأم" لمناقشة تربية الأطفال وقضايا الصحة العامة.

وساعدت الناشطة في تنظيم أول صلاة احتفالية بيوم الأم على الإطلاق في كنيسة في مدينة غرافتن في وست فرجينيا شارك فيها 407 أطفال وأمهاتهم.

شعبية بعد رفض، ثم اعتماد رسمي فندم!

وفي حين رفض الكونغرس محاولة منها في 1908 لجعل اليوم عيدا وطنيا، بدأ الأميركيون في مختلف أنحاء البلاد إحياء المناسبة اعتبارا من عام 1911.

وفي 1914 أعلن الرئيس وودرو ويلسن ثاني يوم أحد من أيار/مايو يوما "عامّا للتعبير عن حبنا وتبجيلنا للأمهات في بلانا".

لكن بعد سنوات، شعرت دجارفِس بالندم لبدئها هذه المناسبة بعد أن بات الطابع التجاري يطغى على إحيائها. وقالت "أردت أن يكون هذا اليوم للمشاعر وليس للربح".

ونظمت دجارفِس حملات لمقاطعة "يوم الأم" وهددت برفع دعاوى قضائية ضد شركات، واعتقلت خلال احتجاجها على حملة لبيع أزهار القرنفل بمناسبة عيد الأم نظمتها منظمة أمهات الجنود الذين شاركوا في الحرب العالمية الأولى.

تحتفل الولايات المتحدة بيوم الأم في ثاني يوم أحد من شهر أيار/مايو
تحتفل الولايات المتحدة بيوم الأم في ثاني يوم أحد من شهر أيار/مايو

شكل الاحتفال

وبدأ إحياء "يوم الأم" بمشاركة الأميركيين بإحياء صلوات في الكنائس وبعث رسائل يعبرون فيها عن امتنانهم وحبهم للنساء اللائي منحنهم الحياة، وسرعان ما دخلت أمور جديدة على التقليد بينها تقديم هدايا وأزهار وإرسال بطاقات معايدة.

وأفاد الاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة بأن الأميركيين سينفقون هذا العام حوالي 25 مليار دولار بمناسبة "يوم الأم".

ويتوقع أن يحتفل 86 في المئة من الأميركيين تقريبا بأمهاتهم أو النساء في حياتهم الأحد، ويرتقب أن يصل المعدل الذي ينفقه المستهلك على الهدايا والأزهار وغيرها 196 دولارا تقريبا.

وبحسب الاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة فإن الرجال سينفقون أكثر من النساء.

XS
SM
MD
LG