Accessibility links

إسرائيل: نفوذ إيران في العراق تهديد لنا


قائد فيلق القدس قاسم سليماني خلال زيارة سابقة للعراق

قال رئيس المخابرات الحربية الإسرائيلية الميجر جنرال تامير هايمان إن إيران يمكن أن تستخدم نفوذها المتزايد في العراق لتحويله إلى منصة لشن هجمات على إسرائيل.

وقال هايمان خلال مؤتمر استضافته تل أبيب الاثنين إن "العراق خاضع لنفوذ متزايد لقوة القدس وإيران"، مشيرا إلى فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الذي ينفذ عمليات خارجية سرية.

وأضاف أن الإيرانيين يمكن أن "يروا العراق كمسرح ملائم للتمركز مماثل لما فعلوه في سوريا وأن يستخدموه كمنصة لحشد عسكري يمكن أن يهدد أيضا دولة إسرائيل".

وتنظر إسرائيل إلى تزايد نفوذ طهران في المنطقة باعتباره تهديدا متناميا لها ونفذت عشرات الضربات الجوية في سوريا التي تمزقها الحرب الأهلية، ضد تمركزات عسكرية مشتبه بها وشحنات سلاح من القوات الإيرانية التي تدعم دمشق.

وقال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي الأحد إن مسؤولين أمنيين كبارا من بغداد التقوا بالرئيس السوري بشار الأسد في دمشق ملمحا إلى دور عراقي كبير في محاربة تنظيم داعش مع استعداد القوات الأميركية للانسحاب من سوريا.

وفي آب/أغسطس ذكرت رويترز نقلا عن مصادر إيرانية وعراقية وغربية أن إيران نقلت صواريخ باليستية قصيرة المدى إلى حلفاء شيعة لها في العراق. ونفت بغداد تلك الأنباء.

وفي الأسبوع التالي قالت إسرائيل إنها يمكن أن تهاجم مثل هذه المواقع في العراق وهو ما سيمثل بشكل فعال توسيعا لحملتها التي تتركز الآن على سوريا.

وتوقع هايمان حدوث "تغيير مهم" في 2019 في سوريا، وقال أيضا: "هذا الوجود لإيران مع عودة الاستقرار إلى سوريا تحت مظلة روسية شيء نراقبه عن كثب".

XS
SM
MD
LG