Accessibility links

ألمانيا تدرس ترحيل سوريين لبلادهم


لاجئون سوريون في ألمانيا

يبحث وزير الداخلية الألماني هورست سيهوفر إمكانية ترحيل لاجئين سوريين أدينوا بارتكاب جرائم أو يعرضون أمن ألمانيا للخطر، إلى بلادهم حسب ما نقلت عنه صحف محلية الجمعة.

وقال الوزير المحافظ المتشدد اليوم لمجموعة "ريداكسيونسنيتسفيرك" الإعلامية، "نحن ندرس (هذه المسألة) عن كثب في الوقت الحالي".

وأبدى مسؤولون محليون، جميعهم محافظون تأييدهم لعمليات ترحيل مرتكبي جرائم إلى سوريا، وهو نقاش ظهر بعد اعتداء جنسي جماعي يُشتبه بأن يكون نفذه سبعة سوريين.

ويؤيد وزير داخلية ولاية ساكسونيا وبافاريا اتخاذ مثل هذا التدبير لمرتكبي الجرائم والأشخاص الذين يشكلون خطرا "إذا كان الوضع الأمني في المكان (سوريا) يسمح بذلك"، بحسب الوزير في مقاطعة ساكسونيا رولاند وولر، وهو من الحزب المسيحي الديموقراطي الذي تتزعمه ميركل.

وأصدرت ألمانيا قرارا بوقف عمليات الترحيل إلى سوريا عام 2012.

ومن المقرر أن يعقد مؤتمر لوزراء داخلية الولايات في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر حول الوضع حول سوريا، ودراسة إذا ما كانوا سيمددون مهلة هذا الإجراء إلى ما بعد 31 كانون الأول/ديسمبر 2018.

XS
SM
MD
LG