Accessibility links

"ألف باء" طوق نجاة لأطفال اللاجئين السوريين


ريم، ناشطة سورية، أسست منذ نحو سبع سنوات مشروعا لتعليم الأطفال اللاجئين في مخيمات اللجوء شرق لبنان.

مشروع "الف باء" التعليمي لاستقطاب الأطفال الذين هجرتهم الحرب والنهوض بالمجتمع السوري من خلال العلم، والذي هو حق طبيعي لأي طفل.

ومن المعلوم، أن جيلا من أطفال اللاجئين السوريين، معظمهم من دون هوية ولا تعليم. والقلق سيد الموقف على مصير جيل بأكمله في ظل غياب افاق السلام في سوريا.

رنيم تشرح لنا طبيعة مشروعها والتحديات التي تواجهه على جميع المستويات في الجزء الأول لحلقة الاثنين من برنامج جولة الصباح التي قدمها كل من رانيا أبو حسن وحمزة الأغا.

XS
SM
MD
LG