Accessibility links

أفغانستان.. تفجير في استقبال نائب الرئيس العائد من المنفى


النائب الأول لرئيس جمهورية أفغانستان عبد الرشيد دوستم خلال وصوله للمطار

قالت شرطة العاصمة الأفغانية كابول إن انتحاريا فجر نفسه في منطقة قريبة من مطار كابل بينما كان المئات في استقبال عبد الرشيد دوستم، النائب الأول لرئيس الجمهورية، الذي عاد إلى البلاد بعد أكثر من سنة قضاها في المنفى في تركيا.

وقالت مصادر أمنية إن الانفجار أودى بحياة 14 شخصا، وجرح 50 شخصا.

وكانت المنطقة المحيطة بالمطار قد شهدت انتشارا مكثفا للقوات الأمنية منذ الصباح بهدف تأمين إجراءات وصول دوستم.

وغادر دوستم البلاد تحت ظروف مثيرة للجدل في 2017، بعد أن فتح مكتب المدعي العام تحقيقاً في مزاعم بأن أتباعه قد عذبوا واعتدوا جنسياً على حليف سابق تحول إلى منافس سياسي.

ومنذ ذلك الحين، منعت الحكومة دوستم من العودة إلى أفغانستان. ولم يتضح ما إذا كان دوستم سيواجه أي ملاحقات قضائية بعد عودته.

وانتقدت الولايات المتحدة دوستم، المتهم بارتكاب جرائم حرب بعد انهيار طالبان عام 2001، بسبب انتهاكات حقوق الإنسان.

XS
SM
MD
LG